أربعة ملايين ألماني ضحايا جرائم الإنترنت

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

 أ ش أأظهرت دراسة حديثة أن أربعة ملايين ألماني كانوا ضحايا للجرائم التي ترتكب عبر الإنترنت، بما يعادل سبعة في المائة من إجمالي عدد مستخدمي شبكة المعلومات الدولية في ألمانيا.

وأوضحت الدراسة – التي أجرتها مؤسسة "فورسا" لاستطلاعات الرأي العام، وأوردت نتائجها وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) – أن واحد في المائة ممن شملتهم الدراسة اعترفوا بأنهم تكبدوا خسائر مالية بسبب إجراء أعمال مصرفية أو المشاركة في مزادات عبر الإنترنت.

وقال ثلاثة في المائة إنهم سقطوا ضحية لأحد البرامج المثيرة للشك للاتصال بالإنترنت، فيما أشار اثنان في المائة منهم إلى تعرضهم لأضرار بسبب فيروسات الحاسبات.

وأظهرت الدراسة أن الكثير من مستخدمي الحاسبات في ألمانيا لا يستخدمون برامج الحماية الأمنية الإلكترونية من الفيروسات والملفات التجسسية، ففي الوقت الذي قال فيه 83 في المائة من المشاركين بالدراسة إن لديهم برنامج للوقاية من الفيروسات، و67 في المائة منهم لديهم برامج للحماية من برامج التجسس، إلا أن 28 في المائة منهم فقط لديهم برامج لتشفير البيانات المهمة على حاسباتهم، فيما أقر سبعة في المائة منهم بأنهم لا يستخدمون أية وسيلة تأمين على الإطلاق.

تجدر الإشارة إلى أن شبكة الإنترنت أصبحت جزءا رئيسيا من الحياة اليومية لنحو ثمانين في المائة من الألمان.

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق