إقالات للموظفين بشكل أكبر بسبب الإعلام الاجتماعي

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

يقيل المدراء في أوروبا أكثر فأكثر الموظفين بسبب الاعلام الاجتماعي و ما يكتبوه على صفحاتهم الشخصية.

حيث تشير الاحصائيات الى مراقبة واحد من كل ثلاث مدراء للشبكات الاجتماعية و ما يكتب فيها، خاصة من قبل الموظفين. و حتى أن 10٪ يفعل هذا بشكل منتظم.

و يقول المكتب الذي قام بالإحصائية، أن العديد من الناس يكتبون كل شيء على الإنترنت مما يؤدي إلى إقالتهم. على سبيل المثال يأخذ أحد الموظفين إجازة و فيما بعد يتضح من خلال فيسبوك أو تويتر، أنه كان في حفلة عيد ميلاد.

في حالة أخرى يشتم الموظف المدير على فيسبوك و المدير يعرف؛ الكشف عن أسرار العمل،…الخ .

تحديدا يوضح المكتب أن المشاكل بسبب الإعلام الاجتماعي ارتفعت بنسبة 20٪ في الفصل الأول من هذا العام. 

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق