إنتل تقتحم عالم الرسوميات و تنافس ATI و nVidia

admin . أخبار برامج و تكنولوجيا لاتعليقات

itp.net, أعلنت شركة إنتل عن تطوير بنية جديدة أو دارة مطبوعة بوسعها التعامل مع عدة معالجات معا، وتحمل البنية الجديدة الاسم لارابي Larrabee، إذ ستقوم الشركة بعرض التفاصيل الكاملة لهذه البنية في 12 أغسطس.

وسيتم استخدام البنية الجديدة في بادئ الأمر في تطوير بطاقات الرسوميات، مما يعني أننا سنشهد قريبا وجود بطاقات رسوميات متعددة المعالجات، إذ ترجح إنتل وصول هذه البطاقات أواخر العام 2009 أو في وقت لاحق من العام 2010، ثم سيتم الانتقال لاستخدام البنية الجديدة في الكمبيوترات المكتبية والمحمولة، وستتيح عندئذ استخدام عدد كبير من المعالجات معا، إذ تقول إنتل أن من الممكن اعتماد البنية الجديدة لتطوير كمبيوترات تعتمد على مئات أو آلاف المعالجات معا، فتخيل الأثر الذي ستتركه البنية الجديدة على عالم الحوسبة!!

تتعاون إنتل في تطوير البنية الجديدة مع شركات كبرى مثل مايكروسوفت وإتش بي، وذلك بهذف تسريع تبني البنية الجديدة من قبل شركات تقنية المعلومات الكبرى، كما تم التعاون في الدراسات التي أدت إلى التوصل إلى البنية الجديدة مع أكثر من 400 جامعة ساهمت في الأبحاث التي أدت إلى الوصول إلى البنية "لارابي".

سننشر التفاصيل الكاملة عن البنية الجديدة في المقالات التالية، إذ تكتفي إنتل في لوقت الحالي بوصف البطاقة على أنها ستحدث ثورة في عالم الألعاب، وذلك لأنها ستتيح لمطوري الألعاب الاستفادة من واجهة التطبيقات البرمجية API للبطاقات التي تعتمد على البنية الجديدة للاستفادة من مزاياها الهائلة في التعامل مع الرسوميات ثلاثية الأبعاد.

 

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق