الأزمة المالية: انهيار بنكين أميركيين آخرين

admin . أزمة الرهن العقاري لاتعليقات

القدس – انهار بنكان أميركيان آخران في كل من كاليفورنيا وتكساس وسط أسوأ أزمة مالية تمر بها أميركا منذ أزمة الكساد الكبير التي شهدتها عام 1929 وبذلك بلغ إجمالي عدد البنوك المنهارة في الولايات المتحدة الأمريكية تسعة عشر بنكا في هذه العام فقط .

ومن المتوقع حدوث انهيارات أخرى بين البنوك الاميركية البالغ عددها 8400 بنك. ويذكر أن أزمة العقارات – التي أدت إلى استراجاع أكثر من 3 مليون منزل بسبب عدم سداد القروض – منذ بدايتها في أواخر عام 2006 أثرت تأثيرا شديدا على تدفق الائتمان في أنحاء العالم وأدت إلى تدخلات حكومية عالمية لم يسبق لها مثيل في القطاع الخاص.

وقالت المؤسسة الاتحادية لتأمين الودائع أن أخر ضحايا الأزمة المالية هما بنك فرانكلين بنك ومقره الرئيسي هيوستين وبنك سيكيورتى باسيفك ومقره لوس انجليس وهو اصغر من البنك الاول .

وتم إغلاق بنك فرانكلين من جانب المؤسسة الاتحادية لتأمين الودائع وإدارة الرهون العقارية والمدخرات في تكساس. وذكرت وكالة "بلومبرغ" للانباء المالية أمس السبت أن بنك "بروسبرتى" استحوذ على ودائعه التى تقدر بـ7. 3 مليار دولار .

وأغلق مفوض المؤسسات المالية في كاليفورنيا والمؤسسة الاتحادية لتامين الودائع بنك "سيكيورتى باسيفك" وقالت المؤسسة الاتحادية لتأمين الودائع أن بنك "باسيفك ويسترن" استحوذ على أصوله التي تبلغ 2. 450 مليون دولار.

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق