الحكم على مراهق بسبب شتيمة على فيس بوك (حوادث الانترنت)

admin . أخبار: انترنت و أمن 1 تعليق

العديد من الزوار طلب منا الكتابة عن الجرائم التي تحدث على الانترنت و ها نحن نحاول كتابة بعض الحوادث.

حصل مراهق على حكم لمدة 75 يوم بالسجن بسبب وضعه رسائل شتيمة على (أو عن) صفحة صديقته على فيس بوك.

الشاب 18 عام, و الذي يدعى  Farah Nur Arafah كان خائف من تدمر علاقته مع صديقته بسبب صديقة أخرى و لهذا قام بشتمها و قال مثلا أنها بدينة و ذكر كلمات أخرى غير لائقة مطلقا.

لهذا حكم عليه القاضي ب75 يوم سجن مع شرط جزائي. الشرط هو ان قام Arafah خلال خمسة أشهر بإعادة شتيمة الفتاة فسيتم حبسه مرة أخرى.

و حاليا لم يتم حذف حساب المراهق من موقع فيس بوك و هو وعد بأنه لن يشتم احد و انه سينتبه لما سيكتب على الموقع.

و تجدر الاشارة ان عقوبة الشتيمة في اندونيسيا صارمة جدا و القوانين في هذا المجال من أشد القوانين عالميا.

و فقط عام 1998 تم تنزيل عقوبة الشتائم او الاهانات من الاعدام الى السجن لمدى الحياة. و عدد القضايا في هذا المجال يرتفع و ينمو لان السياسيين هناك و أصحاب المناصب العالية يستخدموه لحماية أنفسهم و حتى لا يتجرأ احد و ينتقدهم. نعم اندونيسيا بلد ديمقراطي و لكن لا يوجد هناك حرية ابدا.

تقرير كاش فلو  

 

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

  • جيهان

    |

    بقولك اية عاملة اية الانمية اخبارها اية كويسة و لا لا

    رد

أترك تعليق