الصين ترمي كل من ينشر إشاعات في السجن

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

إشاعات

تدقيق و مراقبة فوق تدقيق و مراقبة، فمن الان ستشدد الصين أكثر على مراقبة المستخدمين و ما ينشرونه في الشبكات الاجتماعية.

من يشتبه أنه ينشر اشاعات عن الناس أو “كلام و نميمة و قيل و قال”، مهدد بالسجن لمدة ثلاث أعوام في حين تم قراءة الرسالة من قبل على الأقل ٥٠٠٠ شخص. هذا ما حكمت به المحكمة العليا الصينية اليوم.

كذلك مهدد بنفس العقوبات مستخدمي فيسبوك و Weibo.

و تشمل العقوبات نشر أكاذيب أو اشاعات ينتج عنها انتحار أو تشويه الذات أو إضطرابات نفسية. هذا ما كتبه مكتب الاعلام الحكومي الصيني Xinhua.

Tags:

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق