الصين تنفي الهجمات الإلكترونية العسكرية على الولايات المتحدة

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

مبنى الجيش الصيني

نفت الصين قيامها بأي هجوم عسكري على حواسيب في الولايات المتحدة.

يأتي البيان على عكس ما قالته الشركة الأمريكية Mandiant يوم الثلاثاء صباحا التي أكدت أن أغلب الهجمات أتت من مبنى واحد من الجيش الصيني. تحديدا المبنى ‘Unit 61398’ في شنغهاي (الصورة) الذي قام بالهجوم على شركات من قطاع الطاقة و الدفاع. مجموعا تم سرقة بيانات من ١٤١ شركة.

و رفض متحدث عن الوزارة الصينية للشؤون الخارجية الإجابة فورا في حين كانت الصين وراء الاختراقات ليرد فقط: “التصريح بادعاءات لا أساس لها اعتمادا على بعض المواد ليس إحترافي أو مسؤول”.
وفقا للمتحدث Hong Lei الإختراق ممنوع في الصين و البلد نفسه كان ضحية لعدة إختراقات. كل يوم ترتفع فيه عدد الهجمات الرقمية أين الصين هي الهدف الأول.

و كان التقرير الذي نشرته Mandiant حول الهجمات الرقمية من أكثر التقارير الذي إحتوى على تفاصيل: “ أكدت التفاصيل التي تم تحليلها حين إجراء مئات الأبحاث أن تلك الأنشطة أتت من الصين و أن الحكومة الصينية على إطلاع بها”.

أترك تعليق