المرحلة التالية من الويب تدور حول الأهمية، 2011

admin . الويب القادم لاتعليقات

مستقبل الويب، كيف سيكون؟

لمعرفة هذا يجب أولا النظر الى المراحل التي مر بها الويب و من ثم التوجهات.

بعد النظر نلاحظ أن التركيز أصبح أكثر على Interest Graph. أو البيانات التي ستحصل عليها ستعتمد على اهتماماتك و البيانات التي تراها مفيدة لك.

و ممكن تقسيم نمو الويب الى ثلاث مراحل. الاولى Web of Pages. أو العصر الذي فيه احتفلت غوغل بميزة PageRank. فيما بعد أتى عصر الشبكات الاجتماعية و حجز مكان لهم في الويب. أو ما يسمى Web of People و الذي رأى النور منذ أعوام قليلة. و حاليا فيسبوك هي التي تتصدر الشبكات الاجتماعية و الرائدة مع أكثر من 600 مليون مستخدم – و التي تريد جني أموال اعتمادا على Social Graph الخاص بها.

و الان وصلنا الى Web of the World أو The Internet of Things. كل شيء و كل الناس أصبحت متصلة ببعضها البعض عبر الويب. و النتيجة تدفق بيانات كبير.

الان السؤال هو كيف يمكننا الاستفادة من هذه البيانات؟؟ و كيف ماليا؟


Interest Graph

Interest Graph الذي هو توسيع لل Social Graph، يعني أن البيانات التي تحصل عليها ستعتمد على مايهمك؛ المعلومات التي هي مفيدة لك انت فقط. و هنا نقصد حرفيا البيانات التي تصلك! و اذا ليس البيانات التي تبحث عنها أو الويب الدلالي الذي هو موضوع آخر.

على سبيل المثال جوالك الذي يعرف تحديدا من أنت، أين انت و كم هي الساعة. هذا الجهاز يمكنه اذا أن يفلتر لك البيانات التي تريد أنت و يجمعها و من ثم يرسلها لك .

نذكر على هذا أمثلة كتطبيق الايفون My6sense، الذي يدعي على أنه ‘ Your Digital Intuition’ أو حتى تطبيق  Hunch، حسب المصدر. أيضا Research.ly و Aloqa.com الذين يدرسون و يحللون باستمرار سلوك المستخدمين. و ممكن ذكر مثال آخر Siri، الذي اشترته أبل مقابل 200 مليون دولار. Siri هو عبارة عن مساعد افتراضي عن طريق أوامر صوتية. مثل “ابحث لي عن أول رحلة الى باريس“. أيضا ممكن ذكر التطبيق Flipboard، الذي يقدم صحيفة اجتماعية شخصية على الايباد. و في قطاع الموسيقى نذكر Pandora التي تعرف ماذا نحب حسب المصدر و تقدم لنا ما نريد.

 

التركيز على ما هو مهم لك

ممكن تقديم أمثلة على المواقع التي تتوجه لما هو القادم في عصر الانترنت: موقع كورة على سبيل المثال – الذي ممكن أن نكتب عنه مقالة جديدة الايام القادمة – شبكة اجتماعية خاصة بالاسئلة و الاجوبة التي تهمك أنت. أيضا ممكن ذكر GetGlue، الممبني بالكامل على أساس Interest Graph الخاص بك. و حتى تويتر أعادت بناء صفحتها الرئيسية لتتناسب أكثر حول ميولك الشخصي و ما يهمك: Follow your interests.


و حتى أنه ظهر الشهر الماضي مقال على تيخ كرنش مع عنوان The Age Of Relevance.

وصفت الكاتبة Mahendra Palsule في المقال كيف ممكن لنا اكتشاف البيانات على الويب. كان واضحا للكاتبة أن الويب أصبح أيضا يدور حول ما هو مهم للمستخدم.


و حتى أنها في آخر المقال أفادت:

“Interest Graphs will be used to build Better Social Graphs. Today’s monolithic Interest Graph will get further specialized into Taste Graphs, Financial Graphs, Local Network Graphs, etc., yielding higher relevance for different needs. The Age of Relevance beckons!”

 

 

أخيرا نحن في عصر جديد فيه على الشركات في الدرجة الاولى، تقديم بيانات تضيف قيمة ممكن قياسها، بيانات تعتمد على ما هو متاح في الانترنت. هذه الشركات التي ستستطيع هذا، ستستطيع بالمقابل جني الكثير من الاموال. «فالبيانات هي النفط الجديد ». هذه الشركات ستكون غوغل، فيسبوك أو تويتر الجديدة.

المصدر

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق