بعد فشل صفقة غوغل.. ياهو مستعدة للشراكة مع مايكروسوفت

admin . أخبار شركات مختلفة لاتعليقات

ايلاف, بعد أن أعلنت شركة "غوغل" انسحابها من شراكة الإعلانات عبر الانترنت مع شركة "ياهو" متخلية عن محاولات التغلب على اعتراضات النشطاء المعادين للاحتكار الذين يرون أن التحالف السابق من شأنه أن يعطى "غوغل" قوة كبيرة فى عالم التجارة عبر الانترنت، كشف جيري يانغ، الرئيس التنفيذي لمؤسسة "ياهو" عن أنه مستعد للدخول في صفقة جديدة مع "مايكروسوفت".

وفي حديث له أمام مؤتمر الشبكة 2.0 بسان فرانسيسكو، قال يانغ الذي غير من موقفه تجاه قضية الشراكة الإعلانية مع مايكروسوفت، وبخاصة بعد رفضه محاولة الاستيلاء الخفية للشركة في مايو الماضي: "في هذا اليوم، سوف أقول أن أفضل شيء يمكن أن تقدم عليه مايكروسوفت هو أن تقوم بشراء ياهو . هل نريد أن نبرم الصفقة ؟ بالتأكيد نعم. فهؤلاء الذين يعرفونني، يعرفون أنني لست أنانيا ً فيما يتعلق برغبتي في البقاء مستقلا ً. ونحن من جانبنا نبقي الخيارات دائما مفتوحة لكل شيء، لكن هذا له مغزي كبير ". 

وقد تم الإعلان عن انفضاض الشراكة يوم الأربعاء الماضي، الأمر الذى تسبب فى إصابة شركة "ياهو" بأضرار كبيرة، حيث كانت تعتمد على اتفاقها مع "غوغل" لزيادة عائدها السنوى إلى 800 مليون دولار كى تسترضى حملة الأسهم اللذين لازالوا غاضبين من قرارات الإدارة بعد رفضها عرض من شركة مايكروسوفت بقيمة 47.5 بليون دولار قبل 6 أشهر. علي سياق متصل، أكد الشهر الماضي "ستيف بالمر"، الرئيس التنفيذي لمايكروسوفت، علي أن الأسباب التجارية للعمل مع ياهو لا زالت مفيدة، لكن الشركة من جانبها نفت أن تكون تصريحات بالمر هذه تعني أن مايكروسوفت لا زالت تسعي بكل قوة لإبرام الصفقة مع ياهو.

وقال حينها متحدث رسمي باسم الشركة :" مايكروسوفت ليست مهتمة بالحصول علي ياهو. ولا توجد أية مناقشات أو مفاوضات بخصوص هذا الأمر بين الشركتين". ومع هذا يري معظم محللي الصناعة أن مايكروسوفت سوف تعمل محاولة أخري مع ياهو، وبخاصة أن الشركة قد تباع الآن بجزء قليل من العرض الذي تقدمت به في شهر مايو / أيار الماضي. وبدلا من شراء شركة ياهو بأسرها، قد تقدم مايكروسوفت علي شراء محرك البحث الخاص بها فقط، المصنف ثانيا بمسافة بعيدة عن محرك البحث الخاص بـ "غوغل".

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق