تغيير كبير في إستراتيجية تويتر المتبعة و صورتها

admin . Twitter لاتعليقات

أن فيسبوك غير محبوب من قبل العديد بسبب عيوبه و مشاكل الخصوصية، هذا أمر أصبح معروف و ليس بجديد. و لكن نلاحظ الآن تغيير في تويتر و الأسلوب الذي تتبعه. أول التغييرات هي إلغاء ربط لينكد اين مع تويتر. لهذا ممكن أن يكون حان الوقت للتحدث عن بعض الأمور الجديدة في تويتر.

أولا لا تفكر تويتر بدخول البورصة قريبا و تحاول قدر الإمكان الحفاظ على خصوصية المستخدمين.

و لكن يوجد قواعد أصبحت أشد بالنسبة للAPI.

تعالوا نرى تويتر على مدى الأعوام

حتى الشعار تغير

أول من كتب عن إطلاق تويتر كانت مدونة تيك كرنش. البداية كانت ك Twttr عام 2006. الغريب و المميز كانت وقتها الردود. عموما دائما هناك نقد عند إطلاق شيء جديد و استهزاء…. استهزاء وصل لشبكة مع 150 مليون مستخدم في الوقت الحالي!!!

بالنسبة للميزات الحديثة فالأغلبية تقبلها بصدر رحب، على عكس فيسبوك، رغم تواجد بعض الانتقادات.

إذا درسنا الموضوع بمعمق أكبر فسنرى أن تويتر لا تهتم بالخصوصية كما كنا نظن في البداية. فعلى سبيل المثال تقوم تويتر بحفظ بيانات لائحة الاتصال في الجوال الذكي 18 شهر على خوادمها.

في الولايات المتحدة على سبيل المثال تم رفع قضية على تويتر لانها تقوم برفع بيانات دفتر عناوين المستخدمين دون موافقتهم.

من جهة أخرى و مثال ثالث، هددت إسرائيل و منظمة حقوق الإنسان Shurat HaDin بتقديم شكوى ضد تويتر لانها تسمح بتواجد مجموعات إرهابية في الشبكة.

و طالب أعضاء في الكونغرس الأمريكي في وقت سابق بحجب بعض أعضاء طالبان.

أما حكومات مختلفة فطالبت بحذف تويتات لا تتلائم مع القوانين المحلية.

نعرف أن الأمثلة متضاربة و لكن هذه عينات من كل النواحي. عينات عليها أن تجعلنا نفكر بعمق أكبر في تويتر…

لنصل الى نقطة الادمان و الحالة الصحية… حيث اتضح أن العديد من المستخدمين مدمن على تويتر أكثر من إدمانه على الدخان. و منذ يومين حتى قرأت أن أحد المدونين لم يستطع ترك تويتر إلا بعد أن وصلت ابنته لمرحلة خطيرة و اضطر لاخذها للمشفى و فوق هذا اعتذر من أصدقاءه لانه سيتركهم…. صعب ترك تويتر حتى من أجل الأبناء! فعلا كانت صدمة عندما تقرأ هذا النوع من التويتات.

هذا و لم نتحدث عن تأثير تويتر على الدراسة و الجامعة للطلبة؛ الحالة النفسية؛ التاثير على العمل و الوظيفة،… ان كان هناك ادمان.

و إذا توجد سلبيات كثيرة للشبكة و في نفس الوقت إيجابيات.. كالاطلاع على آخر الأخبار و التعلم بطريقة جديدة و لكن لا يجب أن يكون شيء على حساب شيء أبدا و يجب أن نحاول تقدير الأمور.

أخيرا قررت تويتر مؤخرا عدم السماح لأحد بتقليد خبرة تويتر أو الربط مع شبكات أخرى. هذا في حين أنها مازالت تعتمد على تطبيقات كثيرة من جهات ثالثة بالإضافة الى أنها لم تنتهي من إعادة تصميم تويتر بالكامل.

على الطرف الآخر صاعقة عندما تعقد صفقة شراكة و بعد ذلك تطلق هي خدمة مشابهة و تنهي الشراكة.. مثل ما حدث مع فوتوبوكت و إطلاق تويتر لتطبيق للصور خاص بها و تطبيقات أخرى مختلفة.

كل هذا يجعلنا نفكر….

أفكار من – المصدر

Tags:

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق