غضب شديد من مدوني Huffingtonpost

admin . أخبار: انترنت و أمن 1 تعليق

Arianna Huffington تحصل على ١٠٠ مليون نقدا من ٣١٥ مليون دولار (من مصدر الشراء تم كالتالي: ٣٠٠ مليون نقديا و ١٥ كأسهم) و المدونين لا شيء و غضب عارم

نعم جميل جدا أنه تم بيع مدونة Huffintonpost.com مقابل ٣١٥ ميلون الى AOL. و لكن مؤسسة الموقع Arianna Huffington ليست الوحيدة التي تكتب فيه. فيوجد مدونين كثر يكتبون للموقع و في أغلب الأحيان لا يحصلون على شيء أو يحصلون على مبلغ زهيد. و لهذا هم لم يكونوا سعداء جدا أو متحمسين للاستحواذ. السبب: هم لن يحصلوا على أية أموال من وراء الاستحواذ. و يرون المؤسسة Huffington اليسارية، منافقة.

و يدور حاليا في الانترنت تويتات تذمر حول الصفقة. ففي حين ستحصل Arianne Huffington، التي أسست المدونة عام ٢٠٠٥ مع المستثمر Kenneth Lerer، على ١٠٠ مليون، يبقى المدونين الذين ساعدوا في انجاح الموقع فارغي الايدي و بدون أي شيء يذكر.

و يشار الى أنه يوجد في HuffPo مايقارب ٢٥٠٠ مدون. أغلبهم لا يحصل على أي شيء من وراء القيمة التي يقومون باضافتها. و لهذا يطالب هؤلاء جزء من الأموال.

و تم في الوقت الحالي انشاء صفحة فيسبوك من قبل المدونين الغاضبين يطالبون من خلالها بحقوقهم.

أخيرا يذكر أن Arianna Huffington ستحصل على ٤ مليون دولار سنويا من AOL ما عدا المبلغ الذي حصلت عليه حين الاستحواذ.

و هذا ما كتب على صفحة فيسبوك:

This $315 million buyout by AOL, along with her $4 million annual salary as part of the deal, was built on the backs of hard-working writers who never saw a dime for their labor. Many of Huffington Post's most productive contributors broke news and provided astute analysis to regular beats, allowing Huffington to avoid hiring a paid journalist for the same coverage

و حسب Labnol سيستمر المدونين في الكتابة لموقع Huffington بما أنهم من الأساس لم يكتبوا من أجل الحصول على أموال و الأموال كانت آخر همهم.

كاش فلو

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

  • معاذ

    |

    هذا مايحدث دائمـا مع شركات كبيرة مثل AOL

    رد

أترك تعليق