غوغل تدافع عن التهرب الضريبي

admin . أخبار غوغل 1 تعليق

غوغل و الضرائب

دافعت غوغل بقوة اليوم عن سياسة الضرائب في بريطانيا. فهي لم تدفع الكثير من الضرائب و هذا رائع بالنسبة لها. في عام ٢٠١١ على سبيل المثال دفعت الشركة فقط ٠،١٥٪ من الضرائب عن ٤،١ مليار بوند أو ٤،٧٧ مليار يورو.

و صرح إريك شميث، رئيس مجلس غوغل، في مقابلة على راديو بي بي سي، أن الشركة دفعت كل ما عليها من ضرائب و هي تفي بالقوانين.

فقد كان هناك نقد شديد بسبب الاساليب المتبعة في بريطانيا من قبل غوغل، أمازون، ستاربكس و شركات أخرى بسبب دفعهم ضرائب قليلة جدا في البلاد. فهكذا ممكن تمرير العائدات عن طريق ايرلندا إلى جزر كايمان و عدم دفع أي ضرائب. أما شركات أخرى فتمرر الاموال إلى هولندا و فيما بعد تعيدها إلى إيرلندا. أسلوب قمنا بشرحه في مقال خاص و أكثر من مرة.

تجدر الاشارة أن الطرق شرعية بالكامل و لكن تراها السياسة في بريطانيا على أنها غير أخلاقية.

 

إستثمارات

ليشرح اريك شميث أنهم بالفعل لا يدفعون الكثير من الضرائب و لكنهم يستثمرون في الأيدي العاملة و توظيف ٢٠٠٠ شخص في بريطانيا. كذلك تلعب غوغل دور مهم في توسيع قطاع التكنولوجيا الذي بنفسه يعني نمو في الإقتصاد.

“بالنسبة لنا عليك مشاهدة الصورة بحجمها الكبير. أنت تصف كيف الضرائب تعمل. ماذا عن الشركات البريطانية النشطة في الولايات المتحدة التي تقوم بنفس الشيء”، يضيف شميث.

“أهم شيء بالنسبة لنا هو إتباع القانون. في حين تغير شيء سنقوم بالتعديل بكل تأكيد”.

أخيرا غوغل ليست الوحيدة التي تدفع ضرائب قليلة و لكن كذلك أبل و فيسبوك و تويتر و أمازون و العديد من الشركات الذين كتبنا عنهم في وقت سابق.

أبل على سبيل المثال دفعت العام الماضي عن ٣٦،٩ مليار دولار نسبة ١،٩٪ من الضرائب. أما فيسبوك فدفعت فقط ٠،٣٤٪ عن مليار دولار.

التعليقات (1)

أترك تعليق