غوغل لا و لن تستطيع بناء تطبيقات اجتماعية, لأنها لا تحبها #Fail

admin . غوغل و أسباب النجاح 5 تعليقات


غوغل العبقرية الاولى في البحث, الخرائط, تقديم الأخبار من كافة المواقع و عرضها في مكان واحد و الايميل. مع تطبيقات غوغل و خدماتها انت عموما تبحث عن شيء و عند الانتهاء تذهب لشيء آخر و هكذا.

و لكن يوجد أيضا التطبيقات الاجتماعية التي فيها المشاركة هي العنصر الأهم و نذكر من تلك موقع فيس بوك Quora, Foursquare, و  Twitter. في هذا المجال فشلت غوغل و نحن في هذا المقال سنستعرض أهم أسباب الفشل.

أولا كمقارنة مع السابق التطبيقات الاجتماعية صممت لتجعلك تعود و تعود و لا تتركها أبدا دون عودة. و إذا ليس مثل غوغل تنتهي من قراءة الخبر من الاخبار و من ثم لا تعود في هذا اليوم.

و لنعطي مثال آخر: Google Answers تركز على الأجوبة و فشلت و لكن Yahoo! Answers تركز على العنصر الاجتماعي و نجحت. أهم هدف في التطبيقات الاجتماعية هو التواصل مع الباقي و رؤية ماذا يفعلون و ممكن التسلية قليلا و التفاعل و أحيانا كثيرا هي غير نافعة. لا و بل رغم عدم النفعية تساعدنا على التواصل مع إنسانيتنا و أننا ما زلنا على قيد الحياة و احد يشعر بما نكتب.

تطبيقات غوغل هي جدية كثيرا و لإنهاء أعمال أما التطبيقات الاجتماعية فهي للتفاعلية و التسلية:

Google apps are for working and getting things done; social apps are for interacting and having fun

و لنعود للأمثلة السابقة في التطبيقات الاجتماعية و لمحة عنهم و ذكر أهم أسباب النجاح:

  • Twitter

  • Facebook

  • Foursquare

  • Quora

أول و أهم سبب لنجاح تلك التطبيقات انها لم تصمم و تبرمج داخل غوغل.

فيس بوك Facebook: هو للتسلية و الاصدقاء. كل مرة هناك صديق يشارك أصدقائه وضعه الحالي, وصلة, مقالة أعجنته a like, تعليق, صورة. و اذا العديد يعود ليتابع أخبار أصدقائه. عند العودة يكون هناك معلومات كثيرة عن الأصدقاء تجعلك لا تترك الموقع ابدا.

Quora هو مطعم يستضيف كميات كبيرة من bacn و toast. فيه يشارك الآلاف خبراتهم و كيف يستخدمون bacn بكفاءة لجعل الناس تعود إلى Quora و يبقون هناك. Bacn يشير الى شيء لذيذ يجعلك تعود الى Bacn كل مرة تخرج منه. 

التطبيقات الاجتماعية هي action-reaction interaction loops

أما تطبيقات غوغل صممت للأفعال فقط

Foursquare موجود بعدة ابعاد. و كل ما استخدم الشخص Foursquare كلما أراد استخدام Foursquare أكثر و أكثر و أصبح مدمن عليه و هنا النقطة التطبيقات الاجتماعية تجعلك مدمن عليها مثل ما تدمن على الحلويات, السكر, القهوة و التدخين. 

Social apps offer a steady diet of junk food to keep us addicted; Google apps offer mostly bamboo.

تويتر Twitter عملاق و العديد, كما عبر المصدر, "متيم بما ينشر على تويتر مثل حب أصوات الطيور التي تغرد في الصباح". و رغم كل المشاكل التي يعاني منها تويتر و مازال لم يتوقف احد عن استخدامه, ما هذا التطبيق الذي يجعل تعود و تعود دون تركه, أهذه هي التطبيقات الاجتماعية؟؟

Social apps are whimsical and fun; Google apps are whittled and functional.

اذا لماذا لا تستطيع غوغل بناء تطبيقات اجتماعية؟ لان نواة قيم غوغل هي ان تكون التطبيقات مفيدة و فعل شيء جيد مع المستخدمين  "be useful", "do good by users. و غوغل لتكون اجتماعية و تستطيع بناء تطبيقات اجتماعية هي بحاجة الى الصبر الكثير و التدريب و التدريب و تعلم كيف تصبح اجتماعية!!!!

المواقع الرائدة في عام 2010: Facebook, Foursquare,  و Twitter حاربت لأعوام و كافحت و أخذت دروس و عبر من FriendFeed, Dodgeball,  و  Odeo لتصبح بهذا الشكل.

هل لدى غوغل الصبر لاصدار تطبيقات من تصميمها و التعلم من خلالها و إصدار تطبيقات ليست ذات منفعة؟؟

هل تعلمت من Orkut بعد الاستحواذ عليه؟؟

لنلخص غوغل هي مسؤولة عن Orkut, Wave,  و Buzz, أما من كان يعمل في غوغل سابقا هو مسؤول حاليا عن Facebook , Foursquare و Twitter.

1. و اذا من يريد بناء تطبيقات اجتماعية عليه ان يترك غوغل قبل البدء بها

2. غوغل لا تستطيع شراء Twitter  أو LinkedIn  أو Quora (أو حتى الثلاثة) لان ثقافة غوغل لا تتحمل تطبيقات اجتماعية ناجحة. و اكبر مثال يوتيوب الذي مكتبه بعيد جدا عن مكتب غوغل الرئيسي حتى لا يختلط موظفي يوتيوب مع غوغل و لا حتى لا تتسمم الثقافات.

3. غوغل لا تستطيع ان تجعل مجموعات  تحصد معلومات و تجري استبيانات , تركز على شيء معين تفيد و تعرف أسباب نجاح التطبيقات الاجتماعية. لأنك لن تعرف من الناس أسباب النجاح و لكن عليك أنت أن تكتشفها بنفسك.

الآن و أخيرا ثلاث نقاط على غوغل ان تأخذها بالحسبان:

1. فيس بوك تستضيف 3 مليار زر Like  يوميا, تستضيف سدس الإعلانات الموجودة في الولايات المتحدة, لديها سير أعلى من غوغل او سير أكثر من مجموع  اكبر 99 موقع عالميا!!!! لديها 100 مليون مستخدم نقال و 5 مرات مستخدمي انترنت و عند اطلاقها محرك بحث فيس بوك كان محرك بحث فيس بوك الثاني الاكبر عالميا بعد غوغل.

2. محرك بحث تويتر Twitter هو اكبر من بينغ و ياهو معا!! يوميا هناك 800 مليون عملية بحث على تويتر و هو المحرك الأكثر نموا في الولايات المتحدة.

3. علاقات بينغ Bing تتحسن مع فيس بوك و تويتر و إضافة الى هذا هو في طريقه إلى إيجاد طريقه مع امازون و ابل و قريبا ال100 مليون جهاز الذي يعمل على نظام iPhone OS.

الان أين فشلت غوغل؟

1. اولا فشلت غوغل في ان تكون رأسا لرأس مع يوتيوب و النجاح كان عند فصلها عن غوغل.

2. غوغل فشلت في دمج ما استحوذت عليه من المواقع الاجتماعية مثل Blogger, Picasa, JotSpot, Dodgeball, Jaiku. كل هؤلاء لم يحققوا المرتبة الاولى في مجالهم.

3. غوغل فشلت في بناء جهات اتصال سهلة التعديل و الدمج مع فيس بوك و تويتر.

 

غوغل تحارب و تريد بناء تطبيقات اجتماعية لكن في هذا المجال نحن لسنا في حرب و إنما نحن في وسط علينا ان نحبه. ان لم تحب غوغل مجال التطبيقات الاجتماعية لن تنجح فيه ابدا, مهما حاربت او حاولت.

غوغل هي المريخ و التطبيقات الاجتماعية من الزهرة و اذا كواكب و ابراج مختلفة نهائيا و الاثنان لا و لن يتفقان ابدا.

"Social software" is about making it easy for people to do other things that make them happy: meeting, communicating, and hooking up.

 

عن العملاق Gizmodo ,  شكرا سمير على المقالة المفيدة و دعم الموقع بالمقالات القوية

تقرير و ترجمة كاش فلو

تعقيب من موقعك.

التعليقات (5)

  • محمد

    |

    مقال شيق جداً شكرأ لكى
    وطبيعى انه لا يمكن لشركة التفوق فى كل المجالات
    اعتقد يكفى محرك البحث والايميل فهى فى المقدمة فيهم

    رد

  • معاذ

    |

    فعلا موضوع رائع جدا، لكن في الاونة الاخيرة قامت جوجل بعمل بعض الدراسات حول الشبكات الاجتماعية و قامت بتعيين فريق كاامل للعمل ، اظن أنها تتعلم من أخطائهـا
    و شكرا لكــ

    رد

  • طالب

    |

    شكرا جزيلاً على هذه المقالة القيمة
    لكن أعتقد إذا استمرت غوغل في هذه السياسة التوسعية في جميع المجالات سوف تكون بداية النهاية لها.
    أعتقد من الأفضل أن تبقى في عالم محركات البحث وملحقاتها

    رد

  • عبّاس

    |

    المقال حافل بالأخطاء.. والاشياء الغريبة المضحكة. لا اقصد الاهانة هنا.. جهدكم في الترجمة تشكرون عليه بالتأكيد. ولكن التحقق من صحة المعلومات الواردة في المقال نقطة مهمّة لابد من الأنتباه اليها مستقبلاً.
    أمّا الأخطاء التي وردت.. فكثيرة جداً وأهمها العنوان المضحك..
    غوغل لا ولن تستطيع بناء تطبيقات اجتماعية .. لأنها لا تحبها !!
    كيف بالله عليكم لاتحب التطبيقات الاجتماعية وهي اللي تحتضن OpenSocial وتقدمه كمساعدة وخدمة جليلة جدا ً للمواقع والشبكات الإجتماعية منذ العام 2007 والى الآن مستمرة في تقديمه وبحب..
    OpenSocial > من هنا ستجد قصته كاملة http://goo.gl/31Ed
    بالإضافة الى.. BUZZ ، Wave .. iGoogle, Orkut , FeedBurner , Friend Connect , profiles .. اكاد اذكر كل خدمات الشركة.. الطابع الاجتماعي صفة دامغة وعلامة فارقه لكل ماتنتجه قوقل من مواقع وخدمات وافكار ولكل ماترسمه من اهداف وخطط.
    أمّا بالنسبة للعالم بأسره فهو ضد قوقل.. – اعني هنا عالم الأعمال في السليكون فالي – .. الفيس بوك.. اعطت لمايكروسوفت حقوق اساسية في البحث وعوائد الإعلان.. وتتشارك معها بعضا من البيانات وغير ذلك. تويتر ذهب الى ا

    رد

  • رهف

    |

    لا نقصد — او لا يقصد المصدر بكلمة افضل- هنا لا تحبها, انها لا تحبها بالمعنى الحرفي و انما لا تحبها, انها لم تنجح فيها لان هذا ليس اختصاصها. و شكرا على التعليق و سنأخذ كافة النقاط التي ذكرتها في عين الاعتبار.

    رد

أترك تعليق