قصة مايكل جوردان

admin . قصص نجاح في الرياضة 3 تعليقات

Michael Jordan

“I am doing it for the love of the game, nothing else.”


المقدمة

مايكـل جوردون,    Michael Jeffrey Joranأسم سجل نفسه بحروف ذهبية في قائمة أفضل رياضي العالم وسطر أسمه بأحرف أخرى ذهبية في الـNBA مع النـادي الكبيـر في سمـاء الـ NBA ”  شيكاغو
بولز ” مع مجموعـة من أساطيـر هـذا الفريـق على رأسهـم [ سكوتي بيبـن , دينس رودمان
توني كوكيتش ] محققين مع الفريق أياما ومباريات لا تنسى وستظل عالقة في أذهان أي عاشق لكـرة السلـة .

 

 

البداية

ولد مايكل جوردان في بروكلين في نيويورك في عام 1963 ، و كان هو الولد الثالث لجيمس و ديلوريس جوردان ، و قد انتقلوا إلى ويلمينغتون في كارولينا الشمالية ، و كان لدى جوردان أخين أكبر منه ، و أخت أكبر منه ، و أخت أخرى أصغر منه .

البداية كانت مع أخاه لاري. Larry  كان يحب كرة السلة جدا وكان يدرب أخاه يوميا. وفوق ذلك ساعدهم والدهم وخصص لهم مكان في المنزل ليتدربوا فيه كل يوم.. وفعلا أخاه الأكبر منه, الأقوى والأفضل, أخذ يدرب مايكل ويحسن من أدائه وكان يتحسن يوما بعد يوم حتى أصبح هو الذي يفوز على آخاه بعد ما كان لاري لسنوات يتصدر مايكل.

عندما كان في المرحلة الاعدادية والصف التاسع كان يتدرب مع صديقه  Leroy Smith.  كانا يشجعان بعضهما على أن يكونا الأول في عالم كرة السلة وكان عليهما العمل ثم العمل ثم العمل لتحقيق طموحهما. 

 

 

التفوق

في مرحلة الثانوية ، أصبح نجما في ثلاثة رياضيات كرة القدم الأمريكية و كرة القاعدة و كرة السلة ، و قد انقطع عن تدريبات كرة السلة لأنه كان قصير القامة (175 سم) ، و لكنه في الصيف أصبح أطول ب10 سم ، و تمرن بكل قوته ، و في الموسمين القادمين كان معدل تسجيله  25 نقطة في المباراة ، و قد بدأ بالتركيز على كرة السلة ، و كان يتمرن كل يوم قبل الذهاب إلى المدرسة مع مدربه في المدرسة ، و في آخر سنة له في الثانوية ، أصبح معدل تسجيله 29,2 نقطة في المباراة ، و معدل متابعاته 11,6 و معدل صناعته للأهداف 10,1.

و قد حصل جوردان على منحة دراسية بسبب تفوقه في كرة السلة في جامعة كارولينا الشمالية ، حيث تخصص بالجغرافيا ، و في أول موسم له مع فريق الجامعة تحت قيادة الأسطورة دين سميث ، سمي جوردان كأفضل لاعب صاعد ، و في عام 1982 سجل جوردان الكرة التي قادت فريق الجامعة إلى الفوز على فريق جامعة جورج تاون الذي كان يقوده باتريك أوينغ ، و بذلك فازوا بدوري الجامعات في أمريكا ، و قد اختير أفضل لاعب في دوري الجامعات في عام 1984.

 

 

المسيرة الرياضية

في عام  1984 وقبل إنهاء دراسته بسنة, ترك كارولينا ، و توجه إلى اللعب في الدوري الأمريكي لكرة السلة ، و لعب مع نادي شيكاغو بولز ، و قد كان هو ثالث لاعب ينتقل بعد حكيم أولاجوون إلى هيوستن روكتس و سام بويي إلى بورتلاند تريل بلازيرز ، و قد عاد إلى كارولينا الشمالية ليحصل على الشهادة في عام 1986.

كانت بدايـة النجومية لهذا اللاعب مع منتخب الأحلام الأمريكي في أولمبيـاد برشلونـة 92 . حقق الفريق يومها
الميدالية الذهبية بعد مستوى كبير من نجومه وأهمهم [ مايكل جوردان ] وبعد ثمانيـة أعوام
من التـألق وفي قرار مفاجئ قرر مايكل الاعتزال والاتجاه للعبته المفضلـة وهي رياضة الجولف
ولكنه لم يقدم شيئاً في هذه الرياضة.

 واستجاب لطلبات [ شيكاغو بولز ] وعاد إلى الفريق (سنة 95)  ليلعب
معـه 6 أعوام وأرضى متابعيه في كل مكان , ويتميز جوردن بسرعة التصرف والذكاء والخبــرة.

 

 

 واشنطن ويزارد  Washinton Wizard

في 19  يناير 2000 عاد مايكل جوردان إلى الدوري الأمريكي لكرة السلة ، و لكن ليس كلاعب ، بل كمالك لفريق واشنطن ويزارد ، و بعد تسلمه رئاسة الفريق ، و تسلم جوردان أربعة جوائز بعد شهر من تسله لرئاسة الفريق ، الأولى هي رياضي القرن و الثانية هي أفضل رياضي في التسعينات من القرن العشرين و الثالثة هي أفضل لاعب كرة سلة في التسعينات من القرن العشرين ، و الرابعة هي أفضل لعبة في العقد ، حيث سجل نقطة رائعة في عام 1991 على لوس أنجليس ليكرز حيث أخذ الكرة من يده اليمنى إلى اليسرى و هو في الهواء و سجلها.

و بالرغم من أنه في يناير 1999 قال أنه متأكد بنسبة 99,9% بأنه لن يعود إلى لعب كرة السلة ، إلا أنه في صيف 2001 قال أن قد يعود إلى كرة السلة مرة ثالثة ، و قد تأثر بعودة زميلة ماريو ليميكس لاعب كرة القاعدة و صديقة في الشتاء السابق ، و أمضى جوردان ربيع و صيف 2001 بالتدريب ، و قد عين مدربه السابق في شيكاغو بولز دوغ كولنز كمدربا لفريق واشنطن ويزارد.

 

 

العودة الثانية

و في مؤتمر صحفي في 10 سبتمبر 2001 قال جوردان أنه سيعود إلى لعب كرة السلة ، و قد أبلى بلاءا حسنا في موسم 2001/2002 ، و في موسم 2002/2003 سجل معدل نقاط بلغ 20 نقطة في المباراة ، و قد تخطى في نفس الموسم كريم عبد الجبار الذي كان أعلى مسجل في تاريخ الدوري الأمريكي لكرة السلة ، و قد أعلن جوردان أنه سيعتزل كرة السلة نهائيا ، و قد أصبح اللاعب الوحيد في واشنطن ويزارد الذي يلعب ال82 مباراة كلها ، و قد بدأ كأساسي في 67 مباراة ، و بالرغم من أن عمره بلعب 40 سنة ، إلا أنه إستطاع أن يسجل أكثر من عشرين نقطة في 42 مباراة و سجل أكثر من ثلاثين نقطة في تسعة مباريات و أكثر من أربعين نقطة في ثلاثة مرات ، و في 21 فبراير 2003 ، أصبح مايكل جوردان أول لاعب كرة سلة يبلغ من العمر 40 سنة يسجل 40 نقطة في مباراة ، حيث سجل 43 نقطة ليقود فريقه إلى الفوز على نيوجيرسي نتس.

و قد أعتزل جوردان و قد سجل 32,292 نقطة في مسيرته ، و هو ثالث أعلى رقم في تاريخ الدوري الأمريكي لكرة السلة بعد كريم عبد الجبار و مايكل مالون.

 

 

السنين التالية

 

 

15 عاماً قضاها جوردن في شيكاغو محققاً فيه أفضل مسجل ست مرات . وأفضل لاعب أيضاً ست مرات .وفاز مع منتخب الأحلام الأمريكي بـ أولمبياد برشلونة وأتلانتا ومن ثم قرر مايكل أن يعتزل اعتزاله الثانـي فبقي أسمه يتردد بين الحين والآخر في دوري المحترفين الأمريكـي

وعاد للمرة الثالثـة برغبـة شخصيـة منـه . ولعب في صفوف [ واشنطون ويزرايدس ] ولكنه

 

لم يكن جوردن المرعب الأسطورة المذهله وكان لاعـب عادي لم يحقق نتائج تذكـر مع فريقـه

 

أصيب عدة مرات في ركبتـه وأجريت له جراحـة وقررّ بعدهـا أن يضع حداً نهائيًا لاعودة فيه وأعتزل

الاعتزال الأخير وعُيـّـن مسئولا عن الانتقالات في نادي [ واشنطون ] ولكنه عُزل بعد ذلك لأسباب مجهولة فانتهت قصة ” أسطورة الـ National Basketball Association  ,NBA”

 بعد 18 عاما قضاها في كرة السلة مقدما أروع المستويات.

 

 

تعقيب من موقعك.

التعليقات (3)

  • محمد جعفر

    |

    موضع رائع حدا عن الاعب الاسطورة

    رد

  • UHG JHGH

    |

    FGHUGHUHTB UIHG GGHBG SDFG GF GH HHTR TRHT TRHRTH THRRT THRG THTRH TGH

    رد

  • morad

    |

    almawdo3 aktar min ra2i3

    رد

أترك تعليق