لماذا يكره المستثمرون مايكروسوفت؟

admin . أخبار شركات مختلفة لاتعليقات

(CNN)لماذا لا يحب المستثمرون شركة مايكروسوفت، عملاق صناعة البرمجيات العالمية، رغم أن أسهمها انخفضت بنسبة 19 في المائة خلال العام 2010، ما يعني أسوأ أداء لقطاع شركات تكنولوجيا المعلومات ككل.

بنظر يون كيم، المحلل في شركة غليتشر وشركاه، فالسبب بكل بساطة هو أن شركة مايكروسوفت تعنى بشؤون أجهزة الكمبيوتر الشخصية فقط.

ويرى كيم أن سبب عدم الاهتمام بمايكروسوفت هو أن التوقعات تشير إلى تدني مبيعات أجهزة الكمبيوتر الشخصية، والمستثمرون لا يشعرون بارتياح لاستراتيجية مايكروسوفت لبيئة ما بعد الحاسوب الشخصي.

إن أكبر الأمور التي تتجه إليها مايكروسوفت الآن هي تخطيها لواقع نظام "ويندوز فيستا" الذي تعرض لانتقادات كثيرة وتسبب بإلحاق خسائر كبيرة لمبيعات الشركة.

ونجم عن هذه المشكلة تحول مايكروسوفت إلى نظام التشغيل الجديد "ويندوز 7"، ومن المتوقع كذلك زيادة مبيعات تراخيص البرنامج المكتبي "أوفيس 2010"، وحزمتا البرنامجين تحققان ثلثي عوائد مايكروسوفت المالية لوحدهما.

غير أن الشركة متراجعة كثيراً في مجال الأجهزة اليدوية المحمولة والهواتف الخلوية.

ومن المتوقع أن يساهم "آي باد" من شركة أبل في القضاء على أحلام الشركة في مجال طرح أجهزة مماثلة كما تعهدت الشركة في وقت سابق، خصوصاً مع إضافة نظام التشغيل "ويندوز 7" إلى هذه الأجهزة.

كذلك يعمل الجيل الرابع من هاتف "آي فون" على إلحاق مزيد من الضرر بشركة مايكروسوفت، التي يتراجع مركزها في سوق الهواتف الخلوية.

 

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق