مؤسسة البرامج الحرة تساعد الاتحاد الاوروبي في قضية مايكروسوفت

admin . أخبار شركات مختلفة لاتعليقات

 اعلنت المؤسسة الاوروبية للبرامج الحرة Free Software Foundation Europe انها ستساعد الاتحاد الاوروبي في الابحاث التي يجريها حاليا في قضية المتصفح المرفوعة ضد مايكروسوفت بصفة جهة ثالثة مهتمة بالقضية. تجدر الاشارة ان اوبرا كانت اول من ساند اللجنة الاوروبية, من ثم موزيلا و غوغل.

القضية تدور حول احتكار مايكروسوفت لسوق المتصفحات و اسلوبها الغير شريف الذي تستخدمه للسيطرة على سوق المتصفحات و هذا عن طريق دمج انترنت اكسبلورر مع نظام ويندوز. FSFE ترى كل شكل من اشكال المنافسة الغير شريفة امر غير مقبول و لهذا طلبت ان تكون جهة ثالثة تساند الاتحاد الاوروبي بشكل رسمي.

 FSFE تدعم و تساند حرية الاختيار و تحمي المعايير المفتوحة. و ترى المؤسسة ان اساءة استخدام المعايير عن طريق التوسع بالممتلكات يشكل خطر للمعايير المفتوحة و الانترنت. و لا اي شركة مسموح لها تحديد كيف سيكون الانترنت عن طريق السيطرة في منصة معينة مما يؤدي الى تلاشي و طمس المعايير .

المؤسسة ترى انه يجب اعطاء كل شركة حق كامل في المنافسة في سوق المتصفحات و كذلك تحسين منتجاتهم على المنصات المختلفة.

كاش فلو

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق