ماذا سيفعل ستيف جوبز مع أموال و تدفق مالي مكدس (48 مليار دولار)

admin . أبل و المنافسين 1 تعليق

 كتبنا المرة الماضية موضوع عن كيف يعيش ستيف جوبز و ماذا يفعل بأموال الشركة و الأرباح الكثيرة و الآن مقالة أخرى و من فترة لأخرى مقالة حول هذا الموضوع حتى نفهم حقيقة الشركات العملاقة و كيف تعمل كل واحدة منها.

حاليا تبلغ أرباح ابل 35 مليون دولار يوميا, نعم 35 مليون دولار. إن كان الاي بود, الايفون او الاي باد, كلها منتجات ناجحة جدا و المبيعات كبيرة و هذا ينعكس على ميزانية الشركة أيضا. اذا كان المحللين على صواب فستيف جوبز و زملائه سيصلون بأموالهم النقدية (الcash ) آخر هذا العام الى 48 مليار دولار. لان الشركة تحقق هذا العام هامش تشغيلي  تبلغ نسبته 29%. فمرة أخرى ماذا ستفعل الشركة مع كل هذه الأموال؟

كما قلنا في المقالة السابقة, عادة يتم تقسيم الأموال تحت المساهمين على شكل  dividend أو توزيع للأرباح و لكن ليس مع أبل.

ممكن كما طرحنا المرة الماضية,  إعادة شراء الأسهم. لماذا؟ لان السوق يقول أن ابل تستطيع تحقيق مع كل دولار تستخدمه, 5 دولارات إيرادات. و قلنا ان ابل تستخدم سياسة Dividend Reinvestment Plan.

الآن, الأموال مازالت موجودة في الشركة و اذا استمرت ابل في تحقيق نفس النجاح فستستطيع جمع أموال قدرها 75 مليار دولار لعام 2012. الى أين ستذهب بهذه الأموال-لم نعرف الاجابة بعد؟؟

ماذا سيحصل؟ تطوير المنتجات تم بنسبة كبيرة و ابتكار جديدة هذا العام تم (الاي باد), اذا ماذا بعد؟ على الاغلب  ستستثمر ابل الأموال في شراء شركات فاي الشركات ستختار و المساهمين يتمنون طبعا ان تستثمر ابل الأموال في استثمارات مربحة جدا. الان المساهمين يتمنون ان تشتري مثلا  شركة سكايب Skype و لكن سكايب لن يستطيع مثلا تحقيق أرباح بنفس ما تحققه ابل الآن  و لهذا على الأغلب سكايب ليس من بين ما تطمح إليه أبل.

من بين الخيارات ممكن ان يكون هناك  استحوا ذات كبيرة. فبعد تضاعف قيمة السهم لمرتين في عام واحد أصبحت ابل تملك اليوم رأس مال في البورصة قيمته 220 مليار دولار (رأس المال في السوق  اكبر من رأس مال اكبر متجر في العالم و التي هي قيمة الشركة العملاقة وال مارت Wal-Mart). فممكن مثلا الاستحواذ على شركة أوراكل (الذي يبلغ رأس مالها في السوق 130 مليار دولار) و SAP (رأس المال في السوق 60 مليار دولار). ممكن أن يكون ذلك من بين الحلول و الاستثمارات التي ستقوم بها ابل.

عموما اذا كانت ابل تريد الحفاظ على ثقة المستثمرين و عدم تدمير قيمة الأسهم الحالية و الثقة بان كل دولار يدر 5 في ابل, يجب عليها ان تكون حذرة جدا في كل قرار تأخذه للحفاظ على مركزها و هذا بالتأكيد ما تفعله ابل دائما.

تقرير كاش فلو (عن Express.be)

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

  • محمد

    |

    مش عارف اشكرك ازاى

    كل ده علشان مره سألت عن ستيف جوبز بيعمل ايه بفلوسه ؟
    ياريت كل الناس بتعامل زوار مواقعها زى ما انت بتعمل
    ———

    بخصوص الموضوع فهل ابل او ستيف جوبز ليهم اعمال خيرية زى مايكروسوفت كده ؟

    اصل لو هما ولا بيصرفوا فلوس وولا بيعملوا مشاريع اضافية وولا بيتبرعوا بيها
    فيبقى يقفلوا الشركة احسن 🙂

    رد

أترك تعليق