متجر أبل في الولايات المتحدة يرفض بيع أيباد لأمريكي من جنسية إيرانية

admin . أخبار أبل لاتعليقات

ترفض متاجر أبل المحلية (نتحدث هنا عن محل فيزيائي و ليس على الإنترنت) بيع منتجات إلى أشخاص من الجنسية الإيرانية و هذا بسبب الحظر السياسي بين إيران و الولايات المتحدة.

هذا ما اتضح عندما قامت شابة إيرانية ذو 19 عام بزيارة متجر في ولاية Georgia. فحينما عرف أحد الموظفين أن التي أمامه تتحدث الفارسية مع عمها سألها عن اللغة ليرفض بيع الأيباد لها.

“لا أستطيع بيعك الايباد فعلاقة الولايات المتحدة و إيران ليست جيدة”. ليشير الموظف إلى سياسة أبل في التصدير. تحديدا ممنوع التصدير إلى بلدان مثل إيران، كوبا و كوريا الشمالية و سوريا.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي فيها يرفض متجر بيع منتجاته إلى أمريكي من جنسية إيرانية. فقد كتبت قبل هذا Consumerist عن طالب إيراني تم رفض طلبه لشراء أيفون عندما عرف الموظفين من أين هو. 

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق