موقع الإنترنت ثلاثي الأبعاد قد يصبح واقعا ملموسا قريبا

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

بي بي سي العربية, أحرزت جهود تطوير موقع إنترنت ثلاثي الأبعاد خطوة جديدة إلى الأمام، وذلك مع ضم شركة موزيللا، وهي الشركة المنتجة لمتصفح فايرفوكس، طاقاتها إلى اتحاد كرونوس للصور، ليقترب المشروع بهذا من اللحظة التي قد يصبح فيها واقعا ملموسا.

فقد أنشأت كرونوس مجموعة عمل لخلق مقياس لما تطلق عليه الشركة الصورة المتسارعة ثلاثية الأبعاد على شبكة الإنترنت.

وقد تقود مثل هذه الخطوة إلى إنتاج ألعاب تعتمد على متصفح الإنترنت وتنتشر على نطاق واسع في العالم، بالإضافة إلى خلق بيئات ثلاثية الأبعاد في مواقع شبكات لتواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك ومايسبيس.

والهدف من المشروع هو إنتاج أول نسخة من البرنامج يمكن للعموم استخدامها خلال عام من الآن.

هيئة أولية

وفي مدونته على شبكة الإنترنت، يقول فلاديمير فوكيسيفيتش، مهندس البنى التحتية في شركة موزيللا: "لأسباب عدة، أعتقد أن الآن هو الوقت المناسب لكي نفهم ما هي الهيئة الأولية التي يجب أن يبدو عليها الموقع الثلاثي الأبعاد على شبكة شبكة الإنترنت."

يقوم الناس بالمزيد والمزيد من الأعمال من خلال الإنترنت، وستؤكد إضافة خاصية ثلاثية الأبعاد إلى هذا المزيج من الخدمات أنه يمكن تجريب التطبيقات الراهنة المتاحة على الشبكة جنبا إلى جنب مع التجارب الجديدة للمستخدمين، بينما نقوم بتفعيل أصناف وأشكال جديدة من تطبيقات الشبكة
فلاديمير فوكيسيفيتش، مهندس البنى التحتية في شركة موزيللا

وأضاف فوكيسيفيتش قائلا: "يقوم الناس بالمزيد والمزيد من الأعمال من خلال الإنترنت، وستؤكد إضافة خاصية ثلاثية الأبعاد إلى هذا المزيج من الخدمات أنه يمكن تجريب التطبيقات الراهنة المتاحة على الشبكة جنبا إلى جنب مع التجارب الجديدة للمستخدمين، بينما نقوم بتفعيل أصناف وأشكال جديدة من تطبيقات الشبكة."

وسيخلق تطوير المقياس الذي يجري اقتراحه من قبل موزيللا آلية جديدة لجعل جافاسكريبت، وهي لغة البرمجمة المستخدمة لكتابة العديد من التطبيقات التي تعتمد على الشبكة، تستفيد من تقنية أوبينجيل للصور البينية الواسعة الانتشار.

لعبة كلاسيكية

والألعاب التي تعتمد على الإنترنت آخذة بالإقلاع. ففي شهر فبراير/شباط الماضي أُعيد إطلاق لعبة "كويك ثلاثة" الكلاسيكية خصيصا من أجل متصفح الإنترنت.

ويعتقد بول جاكسون، وهو محلل يعمل لصالح شركة فويستر للأبحاث، أن شبكة الإنترنت التي تضم خدمة الصور ثلاثية الأبعاد قد تتتمكن من تأمين انطلاقة لألعاب العالم الافتراضي مثل الحياة الثانية.

قد تقوم الشبكات الاجتماعية بإنشاء غرف دردشة ثلاثية الأبعاد، وقد يلجأ تجار المُفَرَّق إلى طرح منتجات ثلاثية الأبعاد
بول جاكسون، محلل يعمل لصالح شركة فويستر للأبحاث

يقول جاكسون: "من الأشياء التي تصدُّ الناس عن اقتحام العوالم الافتراضية هي حقيقة أنها تتطلب من المستخدمين أن يقوموا بإنزال الكثير من البرامج من أجل تركيب الألعاب."

طيف واسع

ومع توفير مثل هذه الألعاب مباشرة من خلال متصفح شبكة الإنترنت لن يحتاج المستخدمون لمثل هذا (أي لتنزيل الكثير من البرامج من أجل تركيب الألعاب)، كما ستوفر طيفا واسعا من التطبيقات لغير المهتمين بالألعاب.

ويضيف جاكسون بالقول: "قد تقوم الشبكات الاجتماعية بإنشاء غرف دردشة ثلاثية الأبعاد، وقد يلجأ تجار المُفَرَّق إلى طرح منتجات ثلاثية الأبعاد."

وختم بقوله: "إن كنت تفكر بتجربة التصفح التقليدي للصفحات المستوية والثا

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق