نصف الشركات البريطانية تحجب تويتر و فيسبوك

admin . دراسات و إحصائيات لاتعليقات

دراسات عديدة تنشر حول الشبكات الاجتماعية. منها تؤيد الاستخدام في الشركات و أخرى ترفض . المؤيدة تقول أنها جيدة لرفع الإنتاجية و لنفس السبب ترفض شركات أخرى الاستخدام لانها تقول أن متابعة الشبكات الاجتماعية طوال اليوم يخفض من الإنتاجية و يشتت الذهن. و لن يكتفي الموظف بالمتابعة لساعة و سيكون هناك إدمان و متابعة طوال الوقت.

و قد كتبنا عن هذه الدراسات جميعا و كتبنا عدة مقالات. الآن جاء دور بريطانيا. في بريطانيا نصف الشركات تحجب تويتر و فيسبوك تماما مثل ألمانيا.

أما السبب. اتضح من خلال الدراسة و المسح الذي أجري على 2500 شركة أنه ليس الإنتاجية بحد ذاتها و لكن الخوف من أن استخدام الشبكات الاجتماعية الكثير قد يؤدي لارتكاب أخطاء في الكلام و التحدث ممكن عن الإدارة أو الشركة و كتابة تعليقات سلبية مما يؤثر على السمعة. و هذا هو أكثر ما يؤرق الشركات في بريطانيا.

الدراسة من هنا للمزيد

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق