هل تحب ابل الويب ام تكرهه؟

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

 كشفت ابل يوم مساءا عن شبكة اجتماعية جديدة: Ping. ستكون ما بين فيس بوك و تويتر و لكن من خلال الاي تونز او كما و صف  الكاتب الشبكة "Facebook and Twitter Meet Itunes".

الآن المشكلة يقول الكاتب ان الشبكة مرة أخرى و مثل أنظمة ابل, مغلقة. و المشكلة الأكبر ان بقيت الشبكة مغلقة.

 و اذا حاليا لا يمكن إضافة الأصدقاء في تويتر على فيس بوك و العكس او مشاركة اي شيء بين بينغ و الشبكات الاجتماعية الأخرى.

طبعا لم تغلق ابل الشبكة لأنها تكره الويب, لا و لكن لأنها أفضل من الويب! ابل لا تحتاج الى الويب هي أفضل منه و ارفع.

و يتابع الكاتب انه متأكد ان الشبكة ستنجح و ستستطيع جذب العديد من المستخدمين بما أن الناس تحب الموسيقى و تحب استكشافها في اي بلد كان. و ستؤثر الشبكة بكل تأكيد على مبيعات الأغاني و الأفلام عبر الاي تونز. و لكن ستؤثر أكثر بكثير ان كانت مفتوحة.

و ليس هذا فقط, لا و بل ستؤثر الشبكة على استكشاف التطبيقات و في حين فتحها للعامة سيتمكن المستخدمين من مشاركة التطبيق في أي, و على أكثر من شبكة اجتماعية.  

عموما إذا تركت ابل الشبكة الاجتماعية مغلقة متوقع ان تصل نسبها في الشبكات الاجتماعية, 10% لا أكثر. لهذا ننصح ابل مرة أخرى ان تغير إستراتيجيتها و خاصة هنا. ممكن في الأنظمة ان يكون الوضع مختلف و لكن في الشبكات الاجتماعية يجب إتباع إستراتيجية مختلفة نهائيا و لهذا أيضا لم تنجح غوغل للان في هذا المجال, لأنها لم تغير استراتيجيتها في الويب, للان على الأقل.

كاش فلو

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق