هل يستطيع Tumblr الفوز على Twitter؟

admin . Twitter لاتعليقات

انتقادات تنهار من هنا و هناك على فيسبوك و اخرى على تويتر بسبب توقفه المستمر.

 و لكن رغم هذا ممكن اعتبار ان العديد بدأ يميل اكثر الى تويتر . و كاثبات اهم الشخصيات العالمية تتوتر من فترة لاخرى, على عكس فيسبوك. و نذكر هنا Bill Gates, Barack Obama, Ashton Kutcher و Andy Murray.

الان هل مارك زكربيرخ مهتم بهذا؟ لا نظن بعد فعدد مستخدمي فيسبوك كبير و في نمو. و هذا ليس كل شيء, فهو يعرف ان تويتر و فيسبوك مختلفان و كلا منهم يستهدفان شريحة معينة, لا يوجد منافسة فورية بينهم و هم يكملان بعضهم البعض.

الان شركات انترنت مختلفة عقدت صفقة مع فيسبوك مثل يوتيوب و سكايب و لكن تويتر بما انها احدث, فمازال المشوار اطول بالنسبة لها.

و نعم في الاخير نحن جميعا اصدقاء. نعم فمثلا منذ عامين استخدمت تويتر منصة Tumblr للتواصل مع المستخدمين و ابقائهم بآخر المستجدات بعد توقف الموقع الطويل. و رغم ان الاثنين هما منصة تدوين مصغرة, الا انهم يعملان بشكل مختلف و لهذا لا خوف من المنافسة. نعم؟؟ "لاخوف",… تابعوا معي…

الان ما الفارق؟

Tumblr لا حدود لتدويناته, على عكس تويتر, و ممكن الكتابة لاكثر من 140 حرف و المستخدمين بنظرهم Tumblr هو اكثر من منصة تدوين. هو منصة سهلة و مبسطة جدا و هذا ما يبحث عنه المستخدمين.

اما تويتر فهو منصة اخبارية اكثر و مشاركتها. و اذا هنا مرة اخرى الاثنين مختلفان و يستهدفان شريحة مختلفة في سوق الميديا الاجتماعية.

و يشار الى ان تويتر بدأت فعليا تتعاون مع عدة شركات انترنت مثل يوتيوب, TwitPic, Justin.tv و Flickr. و لكن بهذه الصفقات البعض ارحج انها في طريقها لان تكون فيسبوك الثاني, و لكن نحن لا نظن. و لكن ممكن انها تهدف لان تكون Tumblr, هذا ارجح.

فان اضاف تويتر ميزات من Tumblr ممكن ان يكون اغنى. و الحركة و النشاط سيكون في منصة تويتر نفسها بدلا من ان يكون المضمون في مكان آخر مثل الصور, الفيديو و التويتات الطويلة.

هل خوف تويتر من Tumblr ممكن ان يدفعها لادخال ميزاته في منصتها؟ و هل ممكن ان يفوز Tumblr فعلا على تويتر بعد فترة اخرى؟

طبعا Tumblr مازال امامه وقت ليصل عدد مستخدميه الذي يبلغ حاليا 6 مليون الى 200 مليون عدد مستخدمي تويتر. و كلما ارتفع Tumblr سيرتفع تويتر ايضا. و لكن نسبة ارتفاع Tumblr كبيرة جدا و اكبر من تويتر.

كل يوم يدخل 30000 مستخدم جديد و اذا العدد قريب من مليون شهريا. و كما نعرف كلما دخل و سجل مستخدمين جدد كلما ازداد العدد.

و على صعيد متصل تخطط Tumblr لمضاعفة موظفيها الاشهر القادمة و هذا بالتأكيد يعود الى النمو الكبير. و تحديدا من 12 الى 24 موظف.


الان نسبة من المستخدمين اصبحت بالفعل تفضل Tumblr على تويتر و هنا نذكر كمثال John Mayer . لن ندخل في الاحصائيات كثيرا لان كل موقع سيذكر الاحصائيات التي يحب و لكن الاكيد هو ان المنافسة شديدة و يجب متابعة كافة المواقع الاجتماعية و ان كنت تريد الفوز فعليك تلبية رغبة اغلب المستخدمين.

 

 

 بعد التجربة ممكن القول ان Tumblr يعطي امكانيات اكثر و له نكهة مختلفة تماما عن تويتر. فحيث يمكن اضافة فيديو لوحده, مقطع صوتي, صورة, حكمة, تدوينة,… يمكنك الاختيار. اما تويتر فلا يوجد خيارات.

ايضا اضاف Tumblr امكانية اضافة الوصلة مباشرة من داخل المنصة و تصغيرها, اضافة وسوم, اتاحة الاجوبة او لا

هذا و لم نذكر انه يوجد مكان للصفحات, الخدمات, meetups… فعلا سيكون Tumblr الثورة المقبلة و فيه ايضا يمكن
اتباع اشخاص مثل تويتر تماما
. و يمكن استيراد جهات الاتصال من الجي ميل, ياهو, هوت ميل,…مثلما يحدث في منصات الشبكات الاجتماعية الاخرى تماما.

المنصة بسيطة جدا جدا و أكثر بساطة من وورد برس و لهذا بالتأكيد ستخطف جمهور كبير من المدونين اليها.

اخيرا تويتر له نكهة, تومبلر و ايضا فيس بوك. كل منصة مختلفة و لها محبيها.

و السؤال منذ البداية كان هل ممكن ان يفوز Tumblr على تويتر, نحن لا نظن و لكن ما نظن ان Tumblr سيوقف و يحد من استخدام وورد برس و بلوغر و ممكن لهذا ان تقوم غوغل بالاستحواذ عليه حتى تفوز على فيسبوك, تويتر و وورد برس!! ممكن؟

كاش فلو (مقالة عن )

مقالات ذات صلة

فرصة جديدة لمدونات Tumblr

أقوى نقطة لTumblr تراها غوغل على أنها الأضعف 

Tumblr مليار صفحة مشاهدة لشهر شباط 

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق