واشنطن تخفف العقوبات عن كوبا وإيران والسودان للسماح بتصدير خدمات الانترنت

admin . أخبار: انترنت و أمن لاتعليقات

قررت وزارة الخزانة الامريكية الاثنين تخفيف العقوبات عن كوبا وإيران والسودان في مجال تصدير خدمات اتصالات الانترنت مثل التراسل المباشر والبريد الالكتروني وشبكات الانترنت الاجتماعية.

وأوضحت الوزارة أن هذه الخطوة تهدف إلى تمكين الأشخاص في تلك الدول من ممارسة حقهم العالمي في حرية التعبير والمعلومات باكبر قدر ممكن.

وقال نيل ولين نائب وزير الخزانة في بيان ان رفع الحظر عن صادرات برامج وخدمات الكمبيوتر، سيسهل على المواطنين في إيران والسودان وكوبا استخدام الانترنت للاتصال ببعضهم البعض وبالعالم الخارجي.

واضاف ان: الخطوة التي اتخذت اليوم ستمكن الايرانيين والسودانيين والكوبيين من ممارسة حقوقهم الاساسية.

وذكرت الوزارة انه سيسمح بتصدير الخدمات المرتبطة باستخدام الانترنت والمدونات والبريد الالكتروني والتراسل الفوري والتشات وشبكات الانترنت الاجتماعية وتبادل الصور والافلام.

واضاف البيان إن الاحداث الأخيرة التي وقعت في إيران أظهرت ان اتصالات الانترنت الشخصية مثل البريد الالكتروني والتراسل الفوري وشبكات الانترنت الاجتماعية هي أدوات قوية.

واشار إلى أن برامج الكمبيوتر هذه ستقوي وتدعم تدفق المعلومات الحر الذي يعتبر من حقوق الانسان الاساسية، لكافة الايرانيين.

واضاف انه في الوقت الذي نتخذ فيه هذه الخطوات، تواصل الادارة (الاميركية) جهودها القوية لتطبيق العقوبات المفروضة حاليا والعمل مع شركائنا الدوليين على زيادة الضغوط على الحكومة الايرانية لكي تطبق التزاماتها الدولية.

ولجأ انصار المعارضة في ايران الى استخدام الشبكات الاجتماعية على الانترنت مثل (تويتر) و(فيس بوك) و(يوتيوب) لنقل ما يحدث في البلاد اثناء التظاهرات التي اعقبت الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل في يونيو الماضي.

ومن ناحيتها، قالت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون، ندعم حرية التعبير، موضحة ان التدابير الجديدة ستتيح للايرانيين خصوصا الحصول على مصادر اخرى للاخبار بالنسبة لما يجري في بلدهم.

واضافت: سوف نواصل دعم الايرانيين الذين يسعون إلى الالتفاف على الرقابة كي يكون بامكانهم التواصل بدون اية قيود من قبل حكومتهم.

المصدر : القدس العربي

 

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق