5 أفعال جيدة لأوراكل للمصدر المفتوح

admin . Oracle 2 تعليقات


هو لا نعرف ماذا نسميها, جيدة أم لا؟ و لكن دفعت على الأقل لاتخاذ إجراءات تحمي بعض المشاريع المفتوحة المصدر.

فأوراكل أصبحت الآن العدوة الأولى للمصدر المفتوح و مجتمع المصدر المفتوح بدأ يفقد الثقة كليا فيها. و بدأ يؤسس مشاريع تجعله لا يخسر التالي:  

OpenOffice

 أو الاسم كاملا OpenOffice.org, الذي تملك منه أوراكل الملكية الفكرية. أصبح الآن LibreOffice.

فلكي (و تخوفا من ) لا يخسر العالم OpenOffice قرر المطورين فسخ علاقتهم مع الشركة التجارية أوراكل و إنشاء مجتمع جديد يدعى The Document Foundation . أوراكل التي لديها أهداف مختلفة نهائيا مع البرنامج المفتوح المصدر و التي أعلنت عن نسخة جديدة بديلة,Cloud Office , حزمة مكتبية سحابية ستكون مملوكة 100 % من أوراكل و ستعتمد على معيار الملفات المفتوح ODF و على  Java FX و ستكون مثل ما يقول الاسم برنامج كخدمة SaaS و سيشبه إذا حزمة غوغل المكتبية Google Docs.

الآن برنامج المطورين الجديد المفتوح المصدر سيحمل اسم  LibreOffice و غير معروف ما سيحدث مع حزمة البرامج التقليدية  المجانية OO.o. و لا المدفوعة الثمن StarOffice من اوراكل, المالكة الجديدة (اسم قبل عام 2010 –  بعد عام 2010 أصبح الاسم Oracle Open Office ).

الآن حزمة على الانترنت, يعني انه لا يوجد حاجة لتنصيب أي شيء لدى المستخدم و لا داعي للصيانة . الصيانة ستقع بالكامل على عاتق الشركة أوراكل, و لكن ماذا ستستفيد أوراكل؟؟ إذا كانت الحزمة بالأصل مجانية؟؟؟ و هي إذا لا تربح شيء و لا يوجد عوائد و لكن يوجد مصاريف الصيانة؟؟ ممكن أن تكون خطوة أوراكل في إصدار cloud-office  جيدة إذا كانت مثلا مايكروسوفت, مصنع كبير للبرامج المكتبية, أو غوغل, شركة كبيرة في سوق الانترنت. و لكن هي ماذا ستجني؟؟

 و إذا ممكن أن تكون مخاوف المطورين صحيحة و خطوة فصل LibreOffice عن أبون أوفيس صحيحة 100%. و هذا احد الأسباب. و بالتأكيد زادت الخطوات السابقة لأوراكل في قتل ابون سولاريس و خطواتها مع الجافا,   من خوف المطورين.

 

الجافا

مليارات الجوالات في كل أنحاء العالم تعمل على الجافا. و إذا ممكن أن تلعب أوراكل حول هذه النقطة و تستفيد منها.

و كشفت أوراكل مؤخرا في مؤتمر JavaOne فعليا عن خطط معها تريد تحسين الجافا في الأجهزة النقالة و جعلها أسرع. و هذا لاجتياز اندرويد من غوغل.

هذا رغم قرار مجلس إدارة الجافا JCP توديع و الانفصال عن أوراكل قبل مؤتمر JavaOne. مثلما حدث مع LibreOffice تماما. و لكن الانفصال؟؟ للانفصال يجب الحصول على موافقة أوراكل بالأصل.

الآن يوجد خوف في سوق تكنولوجيا المعلومات و المجتمع يريد جعل الجافا مستقلة, و بالأصل كانت تدور تلك المناقشات قبل الاستحواذ على شركة صن و ان تكون مستقلة منذ ان كانت ملكا لصن. و الآن بعد أوراكل, أصبح الموضوع أكثر جدية و أصبح أهم عزل الجافا عنها. و لهذا ممكن أن يحدث هذا بالفعل في فترة لاحقة. الفصل الذي طلبته أوراكل بنفسها حينما كان الجافا بأيادي صن.

 

OpenSolaris

توقفت أوراكل مع OpenSolaris. طبعا خبر صدم العديد. النظام البديل سيكون تطوير نسخة تجارية تابعة لأوراكل, تملكها هي فقط. هي لا تريد إعطاء المنافسين أي ميزة عنها. نعم مع الأسف الشديد للمطورين الذين وضعوا وقت و جهد كبير في النظام. و لكن ممكن أن يضع هؤلاء المطورين كل خبراتهم في مشاريع أخرى  مفتوحة المصدر مثل لينكس مثلا.

Solaris, الذي يعتمد على Unix, مثله مثل بدائل اليونكس الأخرى, يستخدم لأنظمة ثقيلة. النظام قوي و معقد و يمكنه العمل على عتاد  multiprocessors. و لكن في فترة ما طلب من صن التوقف مع سولاريس و إبداله باللينكس, الذي هو أكثر مرونة و لكن صن عمدا لم تقم بهذا و لم تدعم اللينكس.

حتى إصدار نسخة ل x86 من
Solaris كبديل للينكس. و أيضا جعل النسخة مفتوحة المصدر. و ليس فقط Solaris x86  و لكن كل  Solaris. و هذا ما حدث بداية عام 2005. و منذ هذا الوقت لم تستطع صن التعامل أو الاستفادة كثيرا من هذا الوضع و الربح من وراء فتح النظام. و حول هذه النقطة أرادت أوراكل اللعب.

لهذا المشروع يوجد أيضا Fork و لكنه لم و لن ينال نجاح أو يحقق نسبة في السوق.  فالشركات تريد دعم من حزب معروف, كبير. و المستخدمين العاديين بحاجة لعتاد صن أو عتاد x86, عتاد من الصعب أن يعمل عليه اللينكس.

 

الإضافة للينكس

و إذا تحدثنا عن اللينكس, التي أوراكل هي مطورة فيه حاليا. بشكل رسمي على الأقل. الشركة قامت منذ 4 أعوام بالاستحواذ على توزيعة لينكس تابعة ل Red Hatو استنسخت التوزيعة. من ثم وردتها و قامت بدعمها. الآن انعكست الأمور و أوراكل "تطبخ" نواة لينكس خاص بها, و هذا بسبب أن توزيعة الأعمال من  Red Hat وراء الآخرين. هذا ما قالته أوراكل التي ستضيف كافة الإمكانيات الجديدة في النواة.

أوراكل أكدت أن التحسينات لن تجعل اللينكس احدث و لكن امن بشكل أقوى و أسرع. التحسينات تسرع من وقت المعالجة, التخزين و التحميل.

و طبعا الميزة الجيدة هي أن التحسينات تقع تحت رخصة GPL المفتوحة المصدر و بالتالي التحسينات مفتوحة بالكامل و متاحة لكل لينكس و ممكن إدخالها في النواة الرسمية من قبل المطورين بدون مشاكل. و في هذه النقطة أضافت أوراكل قيمة لعالم المصدر المفتوح.

 

 

عموما نعم و كما صرحت ادوب, ممكن اعتبار أوراكل عدو المصدر المفتوح الأول و لكن الأفضل أن يكون لديك عدو جيد من صديق ضعيف. و لا ننكر أن أوراكل بكل الخطوات التي قامت بها, حركت كافة الشركات الكبيرة و نبهتنا بأنه من الأفضل أن تقنية ما لا تعتمد على أي شركة. لأنها إذا اعتمدت فهذا لاحقا سينعكس على كل أعمال شركات التكنولوجيا.

كاش فلو (ترجمة عن)

 

تعقيب من موقعك.

التعليقات (2)

  • محمّد الكاظمي

    |

    وهكذا كثيراً ما يكون الحال مع المصادر الحرة، فوضى وضياع!

    رد

  • alsharif

    |

    لكن يتيح التطوير في الأنظمة بشكل كبير وسريع

    رد

أترك تعليق