Andy Rubin الرجل الذي وراء أندرويد

admin . Android 1 تعليق

يعتبر أندرويد المنصة الاولى في الوقت الحالي في الولايات المتحدة. فقد أصبح النظام يعمل على جوالات ذكية مختلفة، حواسيب لوحية و حتى أجهزة نت بوك و هذا بعد اطلاق أول جهاز يعمل عليه في عام 2008 G1 من تي موبايل. الاطلاق الذي كان لا بأس به.

و تبلغ حصة جوالات أندرويد 30٪ في أمريكا و يتم حسب غوغل تفعيل 400.000 جهاز أندرويد يوميا. أو 2،8 مليون مستخدم أندرويد أسبوعي.

الان من وراء كل هذا النجاح. للتذكير كتبت اليوم بزنس اينسايدر مقال جديد عن من وراء كل نجاح أندرويد.

يعود نجاح أندرويد الى Andy Rubin، الرجل الذي طور النظام و الذي يستلم ادارة قسم النقال بالكامل في غوغل.

و بدأ روبين عمله المهني كمطور في أبل. من ثم تحول كمدير تنفيذي في Danger، الشركة التي هي وراء T-Mobile Sidekick و التي أسسها هو لينتهي عند شركة جديدة، أندرويد Android.

و انتبهت غوغل لاعماله و تطويرات النظام النقال و لهذا قررت الاستحواذ على الشركة.

و كان درويد Droid من موتورولا، الذي تم اطلاقه 2009 هو أول انطلاقة حقيقية لأندرويد.

لتعدل كلا من سامسونغ و اتش تي سي فيما بعد استراتيجيتها بالكامل لتكون مناسبة لأندرويد. و بالفعل نمى عام 2010 قسم سامسونغ النقال بنسبة 240٪ و اتش تي سي بنسبة 229٪.

أخيرا يشار الى أن اندي روبين عرض الأسبوع الماضي في مؤتمر Google I/O النسخة التالية من أندرويد التي هي Ice Cream Sandwish التي ستستطيع العمل على الهواتف و الحواسيب اللوحية. و تعمل غوغل حاليا مع المصنعين و المزودين بشكل أكبر ليحصل المستخدم بشكل أسرع على التحديثات.

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

أترك تعليق