Kinect كان ممكنا ان يكون لابل

admin . شركات الألعاب لاتعليقات

 كان لمفكري تكنولوجيا جهاز استشعار الحركة المبتكر Kinect التابع لمايكروسوفت عدة محادثات مع مع شركة ابل قبل التحدث لشركة مايكروسوفت. هذا ما كتبه صحفي تابع لمجلة التكنولوجيا Wired على مدونة Cult of Mac.

و لكن وفقا للشركة الاسرائيلية PrimeSense التي قامت بتطوير تقنية الالعاب Kinect كينكت, كانت ابل "pain in the ass".

و كان الصحفي عام 2008 يجلس بجانب Inon Beracha مدير الشركة الاسرائيلية, في الطائرة, عندما اطلعه على امكانيات التقنية الجديدة.

و أفاد Beracha مقابل الصحفي أن ابل كانت المكان الافضل و الطبيعي الاكثر لهذه التقنية. و هو تفاوض كثيرا مع مصنعي الاي بود و الايفون و لكن هؤلاء كانوا يحبون السرية كثيرا و كان علي توقيع عدة عقود و هذا ما لم ارده: «التكنولوجيا كانت ثورية و كان ممكن بيعها للجميع". و الباقي تاريخ.

و تجدر الاشارة ان مايكروسوفت قامت باطلاق كينكت هذا الاسبوع مع الكونسول الحالي التابع لها Xbox , الذي يتيح اللعب عن طريق الجسد بدلا من joystick أو عصا التحكم- مقود المعتاد. فيوجد كاميرا خاصة تسجل كافة حركات اللاعبين. و أخرى تعمل في الغرف المظلمة دون حاجة لمصدر ضوئي لان هناك جهازا مرسلا للأشعة يملأ الغرفة بإضاءة غير مرئية فتتعرف الكاميرا على الاشياء.

و متوقع ان تبيع مايكروسوفت عام 2010 5 مليون نسخة من هذا الجهاز.

كاش فلو

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق