قصة Friendster.com, أول موقع اجتماعي حقيقي

admin . Facebook لاتعليقات

Friendster

Jonathan Abrams

The First Social Network

“A lot of companies that get too big too fast and loose forms, loose”

 


  

المقدمة

 

في نصف التسعينات العديد من الشبكات الاجتماعية فشلت مثل الشركات التي نسيت كSix Degrees Social Net.

و لكن مع إنشاء Friendster.com الوضع اختلف لان Jonathan Abrams أخترع شيئا جديدا و مميزا و مختلفا.

البداية كانت في آذار 2002. بدون أي مبالغ في التسويق أصبح عدد المشتركين 3 مليون.

 

Friendster الذي كان أول شبكة اجتماعية حقيقية. جميع المجالات مثل Time Esquire, Vanity Fair Entertainment Weekly, US Weekly   و  Spin كانوا يكتبون عن Friendster قبل أن يسمع احد عن Myspace أو حتى Facebook. كان موقعا محبوبا جدا آنذاك.

 

تكلموا عن أبرامز الذي كان يعتبر شخص متعجرف و دائما رافع رأسه للسماء و لكنه في النهاية اخترع شيء جديد و مميز آنذاك. لقبته مجلة Entertainment Weekly ب “The Breakout Star of 2003” و مجلة أخرى في الإعلان لقبته “Entertainment Marketers of the Year”. كان واحدا من أهم مطوري تكنولوجيا MIT و لقب كأحد أوسم الشبان الكنديين في سان فرانسيسكو من قبل صديقه Lenny.

 

 

حصل على عدة جوائز من اجل اختراعه عام 2002 (Award Winning serial entrepreneur who created the pioneering social networking service in 2002 ) و  أصبح موقعه اول موقع اجتماعي متكامل عام 2003.

 

البداية

 

حصل على شهادة في هندسة الكمبيوتر من McMaster University هذا بعد فشل في مدرسة أخرى في الهندسة.

 

عام 1996 عمل في Netscape كمهندس في البرمجيات و
كتابة اكواد المتصفح الذي كان الأول حينذاك  و اكتسب خبرة عام و نصف ليعمل بعد ذلك في شركة
Nortel . كان يحضر اجتماعات عديدة في إنشاء الشركات في وادي السيلكون و منتدى تطوير البرامج.

بعد ما ترك نيت سكيب  عام  1998 و  Nortelنهاية 1998  بداية 1999 , بدأ بHotlinks و هي شركة متخصصة بأسلوب  جديد للبحث و اسماه ” البحث الاجتماعي” أي ترتيب صفحة الانترنت الشخصية بوصلات لمواقع يحبها المستخدمين مثل Digg و Del.icio.us.

Hotlinks استطاع جذب 500.000 مستخدم مسجل و لكن انتهى التمويل بعد فترة في أزمة الانترنت عام 2000- 2001. لهذا اضطرت الشركة للاندماج مع شركة أخرى بريطانية للبرامج و أبرامز ترك العمل لإنشاء شركة جديدة.

 

الفكرة

 

بعد أزمة الانترنت بدأ يفكر بفكرة جديدة و برنامج الذي يستطيع إدخال شخصيات تكون موجودة على الانترنت أو لا online or offline. ممكن أن يستعمل الناس الصفحات عن طريق اسم مستعار, اسم حقيقي أو بدون اسم. هو كان يريد حياة على الانترنت و ميزة Online و Offline. هو في الحقيقة استوحى فكرته من الموقع الشهير حينها Match.com  و مؤسسه Gary Kremen  الذي أصبح بعد 8 سنوات من تأسيسه شركة بحد ذاتها و لكن حاليا الموقع جزء من IAC و يسجل 76 مليون دولار إيرادات في السنة أو ¼ من 300 مليون إيرادات قطاع الزواج عن طريق الانترنت عام 2002. و أبرامز كان يرى أن ثقافة الزواج  بدأت تتغير في ذلك الوقت و الكل أصبح يتحدث عن Match.com.

 

هو كان يريد شيء قريب لMatch.com و لكن بدل ذلك ممكن نشر إعلانات على صفحتهم ووصل الصفحة الشخصية بالأصدقاء. هو كان يريد تطوير فكرة Match.com. كان يريد شبكة اجتماعية تعكس العالم الحقيقي كما ذكرنا و الحياة الاجتماعية الحقيقية. أصدقائه أعجبوا بالفكرة و فعلا بدأ بالعمل على الفكرة بعد 3 أشهر عام 2002 و بدأ بإرسال رسالة و دعوة للموقع لأقرب 20 من أصدقائه و بدون أن يعرف ماذا سيحدث و إن كانت فكرته فعلا ستنجح أخذ براءة اختراع على فكرته و رقمها هو : 7069308”system, method and apparatus for conneccting users in an online computer system: based on their relationships within social networks)— .

 

بعد عدة شهور استطاع أبرامز الحصول على 400,000 دولار من عدة مستثمرين و فتح الموقع رسميا في آذار 2003. و كانوا قبل موقع Myspace.com بعدة أشهر. دعوا أصدقائهم و أصدقائهم دعوا أصدقائهم….. و الموقع للشهر السادس أصبح مع 835000 مستخدم و بعد أربع أشهر أخرى أصبحوا مليونين مع 10 ملايين صفحة في اليوم مشاهدة. و كان نموا سريعا جدا.

 

بداية المشاكل

 

نهاية 2003 بدأ الكثير يتذمر من بطىء الموقع و صعوبة الدخول عليه و انه لا يفتح أحيانا و فعلا هذه الصفحات الهائلة كانت بحاجة لذاكرة قوية Terrabyte of expensive Ram. النقد كثر و كثر و بدأت العامة تضع مواضيع في المنتديات و المدونات عن الموضوع. كان المهندسون يصلحون خطأ اليوم و غدا يظهر خطأ آخر كان عليهم شراء سير فرات أكثر لتغطية الضغط الهائل.

 

المهندسين كانوا مشغولين بالأخطاء و أبرامز بالتوظيف و البحث عن المستثمرين و الإدارة وكلا منهما لم يفكر للحظة ما هو سبب هذا البطيء و هذه الأخطاء.

 

و لكن رغم كل هذا بدأت العروض تنهار عليه و بعد ثلاثة أشهر من النجاح الهائل عرضت غوغل عليه شراء الموقع ب30 مليون دولار. و لكنه رفض ليقبل 13 مليون من شركتا الاستثمار  Kleiner Perkins& Caufield & Byers و      Benchmark Capital و رفع قيمة موقعه ل53 مليون دولار.

 

بعد الاتفاق شعر أبرامز انه كان خاطئا و انه تسرع لهذا جعل ثلث أسهم الشركة بإسمه و لهذا السبب المستثمرين غيروا أسلوب التصويت و الكراسي في مجلس الإدارة. أبرامز بسبب كتابة الثلث من الأسهم له لم يعد له  سيطرة على الخمس كراسي. ووضعت الشركات المستثمرة خاصية المساهمين المفضلين و كانت هذه الخاصية لهم.  هو يملك كرسيان و كرسين الأفضلية للمستثمرين (الشركتان المستثمرة) وواحد باقي لفصل و اخذ القرار النهائي.

 

مجلس إدارة جديد

 

عام 2004 دخل المجلس Tim Koogle, Roger Lee (شريك في شركة الاستثمار Battery ventures ) و الكراسي المفضلة ذهبت لJohn Doer (مدير في أمازون و غوغل) التابع للشركة الاستثمارية Kleiner و Bob Kagle التابع للشركة الاستثمارية Benchmark.

 

لإصلاح مشاكل الهندسة عينوا Jeff Winner الذي أسس مع أشخاص آخرين Collabra Software شركة متخصصة بأداة التعاون بيعت فيما بعد لنت سكيب Netscape  عام 1995 عن  طريق  أسهم في الشركة بقيمة 108 مليون دولار.

John Briggs كان يعمل في ياهو عمل كVP في إدارة البرامج.

Maylousong الموظف رقم 3 في eBay عمل كمدير للتوسع السريع في قاعدة المستخدمين.

Scot Sassa أخيرا عين كمدير عام تنفيذي Ceo الذي كان رئيس NBC West coast.

 

الجميع أتى لFriendster مع أفكار عديدة لجعلها كبيرة و كبيرة جدا و منافسة لغوغل و لتجذب المزيد من الاستثمارات أيضا.

 

و لكن مع الأسف الحرب بدأت في الإدارة كما هو متوقع. اندلعت حرب بدلا من تطوير الموقع هذا ما قاله أيضا Chris Lunt مدير الهندسة الذي عين في الشركة عام 2003 و لكن تركها 2004.

 

اتحدوا و تعاونوا م

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق