الشهرة الواسعة السريعة و الهبوط المفاجئ ل.. Nexus One

admin . Android 1 تعليق

 

 

كيف؟ تفضلوا معنا و الخطوات:

يقول المصدر, النيكسوس وان Nexus One هو درس و عبرة كبيرة لنا: أولا في الضجيج و الشهرة الواسعة التي أحدثها, التسويق و كيف خطأ واحد ممكن أن يدمر كل شيء في لحظة و يدمر حتى جوال قوي و متين. نعم خبر غريب و لكن أعلنت Sprint أنها لن تبيع الجهاز الذي عليه مشاكل حاليا, تاركة إياه لرابع اكبر شبكة T-Mobile و AT&T .

و لكن لماذا حدث لكل هذا؟ الم يكن على GooglePhone ان يكون الجهاز الذي سيجتاز الايفون و الذي سيغير أسلوبنا في شراء الأجهزة الذكية؟

تعالوا معنا نستعرض الأحداث منذ البدايات و بداية غوغل مع الجوالات الذكية:

1. الاشاعات حول غوغل فون تدور منذ سنوات, البداية كانت مع T-Mobile G1, الذي استخدم لاول مرة نظام غوغل التشغيلي اندرويد و ممكن رؤيته على انه الهاتف الحقيقي الاول GooglePhone.

2. بدأت فيما بعد تظهر أجهزة اخرى تحتوي على نفس النظام من HTC, موتورولا و سامسونغ و حتى سوني و إشاعات بدأت تظهر ان غوغل تطور جوال خاص بها هي.

3. وسط 2009, ظهر Motorola Droid, الجوال الاول الذي يعمل ب Android 2.0و ظهر عبر Verizon و المبيعات كانت خيالية و وصلت الى مليون و اذا أسرع من الايفون و الجميع كان راض عنه. و شمرت غوغل ساعديها أكثر و طرحت نيكسوس وان Nexus One . 

4. اعلن عن نيكسوس وان رسميا في 5 كانون الثاني- يناير 2010, و كان قد سرب قبل هذا و نشر عنه صور و بيانات في المواقع التقنية, منها موقعنا. هذا ما عدا تقديمه للموظفين لتجريبه قبل الاعلان. طبعا HTC أصبحت الصديقة الأولى لغوغل بعد طرحها الجوال الاول الشهير لها و الثاني (و لكن الثاني كان تابع لغوغل).

الآن النظام, كان اندرويد 2.1 و لكن لم يحتوي على تغييرات كثيرة غير الخلفيات و شاشات إضافية في الصفحة الرئيسية. التوزيع كان بطيء و هذا على غير العادة بالنسبة لأمريكا الشمالية و ليس مبتكرا. و كان يتم بيعه اما بغير قفل او بقفل لشركة T-Mobile, مباشرة من قبل غوغل–  المصنعين الاوروبيين كانوا يبيعون الجوالات بهذا الأسلوب لمدة أعوام.

المشكلة الكبيرة, البيع حصريا لتي موبايل. و لكن تي موبايل هي الأصغر بين الأربعة مزودين في أمريكا. و كانت من نفس المشكلة تعاني شركة بالم سابقا مع جوالها Palm Pre الذي فشل أيضا. فمعها كان من الصعب إقناع العالم بتغيير الشبكة من اجل جوال جيد. و غوغل عانت من مشاكل أخرى إضافية بسبب عدم تواجد خبرة في البيع بالتجزئة. الناس لم تستطيع التحدث الى أشخاص حقيقيين لدى غوغل, لتقديم دعم و خدمة الزبائن كانت ضعيفة. الأسئلة تطرح عبر الايميل و الرد يأتي بعد عدة أيام بسبب الطلبات الهائلة.

5. حاليا تم إطلاق Nexus One عبر AT&T مقابل 530 دولار بدون قفل. و لكن الجوالات بدون قفل ليست معيار في أمريكا الشمالية و المستخدمين فضلوا الايفون المدعوم و لهذا بدأ هنا موت النيكسوس وان. المبيعات ضعيفة – 20000 فقط الاسبوع الاول–  و الربع الأول من 2010 حققت جوالات اندرويد التابعة لغوغل (الظاهر) فقط 2% من مبيعات السوق.

6. فيما بعد تلت Verizon و طرح HTC Droid, نيكسوس وانو لكن مع واجهة استخدام من اتش تي سي HTC's Sense UI وكاميرا أفضل. و الان Sprint ستقوم ببيع HTC Evo 4G, الجوال الاول الذي يعمل مع الشبكة من الجيل الرابع. الجوال سيطرح قريبا في الأسواق. و لهذا لماذا بيع و تخزين جوال لا يريده احد و هنا نقصد Nexus One.

 

النيكسوس وان Nexus One  ليس سيء و هو الأفضل لدي تي موبايل و الأفضل في السوق و لكنه مات و هذه حقيقية حيث انه لم يحقق توقعات ثورة الجوالات الذكية. عموما ننتظر Nexus Two. و نتمنى معه عدم فعل نفس الخطأ.

ما رأيكم انتم؟؟  في الحقيقة هذه المعلومات نقرأها لاول مرة, شكرا سمير على الرابط الرائع و لم نتوقع فشل مبيعات نيكسوس وان Nexus One و يجب القراءة أكثر حول هذا الموضوع.

كاش فلو (عن )

 

تعقيب من موقعك.

التعليقات (1)

  • im2soft

    |

    نحن هنا فى الشرق الاوسط لسه مصرين على نوكيا
    وجهازها اللى يوصلنا بغير المواصفات العالميه وخدمة الموزعين السيئه جدااا واللى تجربتى معاها مريره بالذات i2

    رد

أترك تعليق