غيتس تحدث عن الايباد منذ عام 2007 أما جوبز لا

admin . أخبار الحواسيب 2 تعليقات

من خلال فعاليات مؤتمرAll Things Digital أيار- مايو عام 2007, أجريت مقابلة مع كلا من ستيف جوبز و بيل غيتس  و هم مع بعضهم البعض من قبل Walt Mossberg  و  Kara Swisher من وال ستريت جورنال.

بعد ثلاثة أعوام ممكن أن يكون جيد إلقاء نظرة عن المقابلة:

عندما سأل بيل غيتس عن مستقبل الكمبيوتر أجاب كما و انه يتحدث عن الاي باد: "أظن أن الكمبيوتر لن يبقى عند جهاز واحد. سيكون هناك جهاز مع شاشة كاملة, تستطيع حملها أينما كنت و قراءة العديد عليها… أنا أؤمن بالنموذج اللوحي تابليت–…… و بطريقة أو بأخرى سيكون ممكنا وصل لوحة مفاتيح منفصلة على الجهاز. بجانب هذا سيكون هناك جهاز ممكن حمله في الجيب (الايفون؟؟؟) ممكن جمع العديد من الميزات فيه كميزة التصفح, الميديا و الهاتف.

جوبز وقتها جاوب بأسلوب مختلف. هو رأى ان الحاسوب سيستمر في السيطرة على حياتنا: "مستقبل الكمبيوتر سيبقى عند  ال PC, ممكن وصله مع خدمات انترنت أكثر و back-end. سيكون الحاسب المكتبي نقال أكثر و هذا أكيد و لكن الحاسب سيبقى لفترة أطول تحت نماذج عديدة من لاب توب, لوحي, مكتبي. شيء سيملكه أكثر الناس في مجتمعنا. …. و سيكون هناك بجانب هذا انفجار لأجهزة ما بعد الحواسيب post-PC. الاي بود هي إحدى تلك الاجهزة. تلك الاجهزة لن تكون لصنع أشياء و لكن أجهزة تركز على ميزة معينة, ان كانت ايبود او زون Zune. أظن ان تلك الفئة ستبقى مبتكرة جدا و سينزل العديد منها في الأسواق.

طبعا بعد أشهر من إطلاق الايفون تغيرت نظرة جوبز عن الايفون بالتأكيد. فالايفون و الاي باد هما كل شيء ما عدا أجهزة مع ميزة معينة, يعملون بجانب الحاسب و لكن هم أجهزة كمبيوتر للاستخدام العام اما على شكل هاتف أو حاسب لوحي.

كاش فلو – – Express.be


تعقيب من موقعك.

التعليقات (2)

  • Osama

    |

    أظل أقول أن بيل غيتس هو فلتة هذه الحقبة التي لن تتكرر وخسارة أن يترك مايكروسوفت

    رد

  • حسين راشد

    |

    مايميز بيل غيتس هو نظرته , ولكن بطئ في التجديد والتغيير وتسريع الثورة التقنيه ، كما شاهدنا في تطور الوندوز مابين xp و vista و windows 7 حيث لم يحاول اثناء تواجده ع رئس الهرم بتسريع نزول الفيستا وجعل في تلك الفترة اللينوكس تتطور اكثر من ناحية سرعة النـظام والجرافيكس والنظرة الجمالية للبرنامج بينما كان الــ xp وقتها مستمر دون تغيير ودون اشارة للتغيير وبعد عدة اخبار متفرقة وبسيطة ظهر علينا الفيستا الذي كان دون المستوى المأمول في المبيعات والتغيير وتقبل الناس له كما هو حاصل الآن مع وندوز 7
    بينما ستيف جوبز نلاحظ انه لم يكن مهتما بالايباد قبل صدوره ولكن عمل ع سرعة تقديمه ولم يصرح بالفكرة كما فعل بيل غيتس وانما سمعنا اشاعات عن صدوره ثم ظهر موعد المؤتمر وظهر علينا الجهاز

    ولو نظرنا للآيبود وظهوره حيث سمعنا بتغير طريقة الاستماع الى الموسيقى حيث تستطيع السماع ع مدى 24 ساعة في مكان ورأينا الايبود بعدها
    التابلت:رآينا بيل غيتس يتكلم عنه ورآينا نماذج عنه وكيف كان يعمل ع طاوله كانت تتش ويحرك الصور والايقونات ولكن لم نرى شيئا حتى الآن وسمعنا بإلغاء الفكرة,
    عذراً للإطالة و لكن تحليل شخصي

    رد

أترك تعليق