Activision Blizzard تشتري نفسها من فيفندي

admin . شركات الألعاب لاتعليقات

أكتيفيزون بليزارد

وقعت أكتيفيزون بليزارد صفقة مع الشركة الأم فيفندي لشراء نفسها من الشركة الفرنسية مقابل ٨ مليار دولار. ٦ مليار تم ضخها من قبل أكتيفيزون بليزارد و ٢ مليار من قبل مجموعة مستثمرين.

مع ٥،٨٣ مليار دولار تكون أكتيفيزون بليزادرد حصلت على أغلبية الأسهم و وقفت على رجليها من جديد. في المقابل حصل على نسبة الربع أو ٢،٣٤ مليار دولار، مجموعة صغيرة من المستثمرين. المدير Bobby Kotick و رئيس المجلس Brian Kelly هم جزء من المجموعة مع telco Tencent الصينية. و لم يتم إخراج فيفندي بالكامل و إنما احتفظت الشركة الفرنسية بنسبة ١٢٪ من مجموع الأسهم.

و تحاول فيفندي منذ عام بيع أكتيفيزون بليزارد. و حتى أن السهم إنخفض بشدة منذ فترة بسبب أن العائدات في تراجع.

و كانت اشترت فيفندي أغلبية الأسهم في أكتيفيزون عام ٢٠٠٧ و دمجتها مع المطور بليزارد التي كانت تملكها.

حسب المدير “كوتيك” أن تكون أكتيفيزون بليزارد مستقلة أفضل بكثير.
يشار أنه منذ الاندماج استطاع الناشر مع سلسلة ألعاب مثل Call of Duty و World of Warcraft جني عائدات قدرها ٥،٤ مليار دولار، منها حسب “كوتيك”، ٤ مليار جيدة لحملة الأسهم.

أترك تعليق